المحليةشريط الاخبار

أكثر من (٢٢) مليون زائر و(٧) مليون مستمع لمشروع الترجمة الفورية لخطبة عرفة لحج ١٤٤١هـ عبر المنصات الإلكترونية

الحدث  : مكة المكرمة :-

أعلنت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي عن نجاح أعمال “مشروع خادم الحرمين الشريفين لترجمة خطبة عرفة” في عامها الثالث، والتي تُرجمت في حج هذا العام إلى (١٠) لغات، من أجل إتاحة الفرصة لأكبر عدد من المسلمين حول العالم للاستماع للخطبة بوسائل آمنة، تواكب الاحترازات المعمول بها ضد جائحة كورونا (كوفيد-١٩) التي يشهدها العالم، حيث تم تجهيز أكثر من (١٠٠) موظف لمشروع الترجمة.

وبينت الإحصائيات أن عدد زوار مشروع ترجمة خطبة عرفة لحج عام ١٤٤١هـ، قد تجاوز (٢٢) مليون زائرا فيما بلغ عدد المستمعين حيث بلغ عددهم (٧) مليون ونصف مستمعا، استمعوا للخطبة مباشرة مترجمةً إلى لغتهم ترجمة فورية.

أما نسب الاستماع وعدد الأشخاص الذين استمعوا للترجمة الفورية حسب اللغات المختلفة فقد استمع ٢٠.٢٪؜ للغة الأوردية حيث وصل عددهم إلى أكثر من مليون ونصف مستمع، و١٣.٥٪؜ للإنجليزية يمثلون أكثر من مليون شخص، و١١.٩٪؜ استمعوا للترجمة للغة البنغالية ووصل عددهم لما يقارب (٩٠٠) ألف، و أما اللغة الفرنسية استمع إليها ما يقارب (٧٣٥) ألفاً بنسبة ٩.٨٪؜، واستمع مايقارب (٧١٥) ألفاً يمثلون نسبة ٩.٥٪؜ للغة الملاوية، و٩.٥٪؜ للغة الصينية حيث وصل عددهم إلى أكثر من (٧٠٠) ألف شخص، كما استمع للفارسية ما يقارب (٦٧٠) ألف مستمع بنسبة تمثل ٨.٩٪؜، واستمع ٨.٣٪؜ للترجمة للغة لتركية يمثل عددهم تقريباً (٦٢٠) ألف شخص، واستمع لترجمة؜ اللغة الهوساوية أكثر من (٦٢٠) ألف مستمع بنسبة تصل إلى ٨.٣٪؜، وأخيراً استمع سبعة آلاف شخص للترجمة باللغة الروسية يمثلون ٠.١٪؜ من إجمالي عدد المستمعين.

كما أوضحت الإحصائيات المعلنه عن الدول الأكثر زيارة للموقع وهي: السعودية، والإمارات، وباكستان، والمملكة المتحدة، وإندونيسيا، وماليزيا، والهند، وبنغلاديش، وفرنسا، والولايات المتحدة الأمريكية.

الجدير بالذكر أنه تم نقل بث الترجمة الفورية باللغة الإنجليزية عبر قناة القرآن الكريم، وباللغة الفرنسية على قناة السنة النبوية، وذلك بطريقة التزامن على الهواء مباشرة، بالإضافة إلى ترجمتها بـ (١٠) لغات وبثها عبر تطبيق (Arafat Sermon)، ومنصة (منارة الحرمين)، وموقع الرئاسة الرسمي، بالإضافة إلى تطبيق (حرمين).

 

 

المصدر – تويتر

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق