الدولية

عاجل.. وزير الصحة اللبناني نسمع الأنين تحت الركام.. وبلاغات المفقودين أعلى كثيرا من أعداد المصابين

أكد وزير الصحة اللبناني، حمد حسن، أن الوزارة تلقى اتصالات من أهالي مفقودين، تفوق بكثير عدد الجثامين في المستشفيات. مضيفا أن هناك أنينًا يخرج من تحت الركام.

وأعلن المدير العام للدفاع المدني، العميد ريمون خطار، تقسيم المرفأ إلى مجموعات في عمليات المسح، واحتياج بيروت إلى مساعدة لإزالة الركام.

وأضاف خطار أن هناك فرقا تبحث عن ضحايا في البحر. متوقعا مزيدا من الانهيارات في المباني القريبة من مركز الانفجار.

وأكد متخصص في علم الفيزياء أن الانفجار الذي وقع أمس في بيروت “ليس عادياً”، والمادة المنفجرة واحدة وقوتها الانفجارية تعادل آلاف الأطنان.

وطالب المتخصص من اللبنانيين الإنتباه للعوادم المنتشرة في المنطقة، وقال إنها تشكلت من مادة نترات الصوديوم، وهي مادة “شديدة السمية”، واستنشاقها يؤدي لتشوه بالرئة.

ودعا إلى التزام المنازل وارتداء الكمامة، متوقعا سقوط أمطار حمضية نتيجة هذه الغيوم.

وقال غنه في عام 2001، حصلت كارثة في مدينة تولوز الفرنسية، انفجر معمل اسمه AZF كان يخزن كميات من نيترات الأمونيوم. حتى يومنا هذا، هناك أشخاص تعاني من عوارض صحية نتيجة استنشاق الغاز يومها”.

 

المصدر ـ الوئام 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق