نلهم بقمتنا
خواطر – منصة الحدث الإلكترونية عرض الموقع بالنسخة الكاملة عرض الموقع بالنسخة الكاملة
الحدث الثقافيزوايا

خواطر

خاطرة زوايا لشاعر / ضيف الله الحربي

في جوف الزوايا
يحترق العطر
خِلسة ..
بعيداً عن عيون
النوافذ..
بعيداً عن نسيم
الليل..
ومداعبة “الستائر”
المخملية ..
في النصف الأخير
من خلوة ..
“فاتنة الصقيع”
بسويعات الرحيل
حين ،،
كانت تمارس
جحود كل شئ
بلذة ،،
وتتزين ” للشبابيك”
بترف ،،
،،لازال ،،
العطر يحترق
وبقية ((أشياؤنا))
تسترق الحياة
من بين ثقوب الموت
تُصارع ،،
البقاء على “قيد الحب”
دون جدوى ،،
تتوسلني ،،
شئ من فتات
بل شئ من لهيب
يذيب قسوة
أنثى ” الجليد”
عذراً بقية ” أشياؤنا”
نَفذتُ بقلبي
حُراً ..
من بين رائحة الموت
وأكفان الأقنعة
ومقابر “العبيد”
وعلى كل خطواتي الراحلة
نحو البعيد ،،
كتبتُ مخطوطة الغفران …
“” نفذتُ بقلبي
ولتذهب ،،
هي ،،،
وبقية الأشياء
الى ‘الجحيم’.. “”

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى