المحلية

سمو أمير منطقة الجوف يقف على المشاريع التنموية ويؤكد أهمية التنفيذ وَفْق المعايير المعمول بها

الحدث :
وقف صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز أمير منطقة الجوف اليوم على مشروع تطوير طريق الأمير نواف بن عبدالعزيز بمدينة سكاكا.
وعند وصول سموه المشروع كان في استقباله أمين منطقة الجوف المهندس عاطف بن محمد الشرعان.
واستمع سمو أمير منطقة الجوف من المهندس الشرعان إلى إيجاز عن أعمال المشروع، الذي يضم محطة تصريف مياه الأمطار بمبلغ 23،539،362 ريال، إضافة إلى مشروع تأهيل طريق الأمير نواف بن عبد العزيز من تقاطع طريق الملك عبد العزيز إلى تقاطع طريق الملك فهد بتكلفة 4.000.000 ريال، ويشمل طبقات رصف لجسم الطريق مع وجود ممشى ومسار للدرجات الهوائية والإسفلت بطول 800 متر وإنارة الجزيرة الوسطية.
وأكد سمو الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز على إكمال الطريق في الوقت المحدد وفق أعلى المعايير المنصوص عليها لتخدم أبناء المنطقة ورواد الطريق بما يحقق النفع العام في ظل ما تبذله حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – من جهود لتقديم أفضل الخدمات للمواطنين.
كما وقف سمو أمير منطقة الجوف على مقر “سوق حراج تمور الجوف” بمدينة سكاكا، لتسويق تمور مزارعي المنطقة، الذي وجه سموه الكريم بإنشائه وتجهيزه قبل بداية نزول الرطب في المنطقة.
واستمع سموه من أمين منطقة الجوف المهندس عاطف بن محمد الشرعان، لشرح عن الموقع الذي سيكون جاهزاً – بإذن الله – قبل بداية موسم الرطب في المنطقة وفق توجيه سموه ، حيث تم تخصيص الموقع ليكون سوق حراج تمور الجوف، وعملت الأمانة على توفير أماكن للباعة من خلال إنشاء موقع خاص بساحة السوق للدلالين، وتخصيص مداخل خاصة لسيارات الباعة ومرتادي السوق، مؤكداً سموه دعمه لقطاع التمور من خلال إيجاد منافذ تسويقية حقيقية وطرق متنوعة لعرض منتج الرطب وارتباط المنطقة بالنخلة وأصنافها المتميزة، وسهولة حصول المستهلك أيضاً على أنواع الرطب التي تكتنزها منطقة الجوف، ودعماً لأحد أهم مرتكزات رؤية المملكة 2030 بتنويع مصادر الدخل ورفع نسبة الصادرات السعودية.
بعد ذلك تفقد سمو الأمير فيصل بن نواف أعمال مشروع نفق وجسر التاج بطريق الملك خالد بمدينة سكاكا، مستمعاً من أمين منطقة الجوف لإيجاز عن المشروع الذي يتضمن إنشاء نفق عند تقاطع طريق الملك خالد مع طريق الأمير عبدالرحمن السديري (دوار الزيتونة)، بطول 750 متراً، وعرض 21 متراً، ويشتمل على حارتين في كل اتجاه وجزيرة وسطية بعرض مترين وأرصفة جانبية في الاتجاهين وطريق خدمة مكون من حارتين في كل اتجاه بعرض 11.3 مترا ليصبح العرض الكلي للطريق 44 مترا، كما يتضمن جسرين علويين فوق النفق في منسوب الدوار ، ويشتمل على حارتين للطريق في كل اتجاه، إضافة إلى جزيرة وسطية وأرصفة جانبية في الاتجاهين وطريق خدمة حارتين في كل اتجاه ليصل العرض الكلي للطريق إلى أكثر من 39 مترا.
وأوضح المهندس الشرعان أن المشروع يشتمل على جسر عند تقاطع طريق الملك خالد مع طريق الملك سلمان، (دوار تاج الصحة)، بطول 705 أمتار وعرض 17.22 مترا. كما استمع سموه لمراحل ونسب الإنجاز فيه، حيث تم الانتهاء من صب قواعد الجسر والبدء بأعمال الحوائط الساندة، وأعمال الكمرات، ومواصلة أعمال الحفر للنفق من الجهة الشمالية ومنطقة الدوار وأعمال القواعد المسلحة.
وحث سمو أمير منطقة الجوف على مضاعفة الجهود لإنجاز المشروع لما له من أهمية حيوية بربط عدد من الطرق الرئيسية وتسهيل حركة المرور، مؤكداً العمل على إنجازه وفق الخطة الزمنية المحددة له وتطبيق أعلى معايير الجودة.
من جانبه أعرب أمين منطقة الجوف عن شكره لسمو أمير المنطقة على وقوفه وتوجيهاته ودعمه لمشاريع المنطقة ودعم العاملين في الميداني، التي كان لها أثر إيجابي في تنمية المنطقة .

المصدر – واس

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق