الدوليةشريط الاخبار

مسؤول لبناني: الدعم السعودي السخي خفف المعاناة

الحدث:

ثمن عضو المكتب السياسي لحزب الكتائب اللبناني جان طويلة، الدعم السعودي الإنساني والإغاثي السخي المقدم لمنكوبي انفجار مرفأ بيروت والذي جاء سريعا للتخفيف من معاناتهم، لافتا إلى أهمية الدعم العربي للشعب اللبناني على الصعيد المادي والمعنوي والذي يعزز أمل اللبنانيين في القدرة على إعادة بناء لبنان والخلاص من الهيمنة الإيرانية. وأكد في حديثه لـ”البلاد”، أن المملكة صاحبة الأيادي البيضاء لم تتأخر يوماً عن دعم الشعب وإعمار لبنان وهذا ديدن حكامها مع كل المحتاجين والمنكوبين حول العالم، فدائماً يدهم ممدودة للعون والمساعدة.
وأشار طويلة، إلى حاجة لبنان إلى الكثير من الدعم خاصة أن الانفجار المروع الذي حدث في أصعب مرحلة تمر على لبنان سياسياً واقتصادياً، مع ارتفاع كلفة إعادة التعمير لما دمره انفجار مرفأ بيروت والتي تقدر بنحو خمسة مليار دولار. ويرى السياسي اللبناني ضرورة أن تكون المساعدات القادمة إلى بلاده مقدمة مباشرة للمحتاجين من أبناء الشعب اللبناني بدون المرور عبر قنوات الدولة والسلطة السياسية الفاسدة الفاشلة التي سرقت أموال المواطنين ونهبت خيرات البلد أو أن توزع من قبل الأمم المتحدة والبنك الدولي بشكل منظم.

المصدر – صحيفة البلاد السعودية

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق