المحليةشريط الاخبار

متحدث “التعليم الجامعي”: قرار آلية حضور الطلبة متروك للجامعات ومجالسها

مقترح حضورهم للمقررات العملية والتدريبية على 3 فئات مع إلغاء "القلم والورقة"

الحدث – الرياض

قال المتحدث الرسمي للتعليم الجامعي طارق الأحمري، إن الدراسة بالتعليم الجامعي (الجامعات الحكومية والأهلية، والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني) عن بُعد للمقررات النظرية، وحضوريًا للمقررات العملية والتدريبية.

وأشار “الأحمري” ضمن مداخلة هاتفية على قناة “الإخبارية”، إلى أن ذلك يأتي وفقًا لما نص عليه القرار من صلاحيات الجهات والمجالس المعنية لاتخاذ القرار المناسب بما يحقق مصلحة الطلاب والطالبات، وفقًا للمعطيات والمستجدات، مع الأخذ بالاعتبار لما تضمنه الدليل الاسترشادي للعودة للدراسة الجامعية.

وأضاف متحدث التعليم الجامعي، أن الجامعات والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني تتولى اتخاذ الترتيبات المتعلقة بعمل الهيئة التدريسية والإدارية التابعة لها، مؤكدًا أن التعليم لن يتوقف، ولو ليوم واحد، في المملكة، ارتكازًا على البنية التقنية التعليمية في هذه المؤسسات الذي أثبتت فاعليتها خلال أزمة كورونا.

وأوضح أن الدليل الاسترشادي يتضمن اقتراحًا للجامعات توزيع جداول الشعب الدراسية للمقررات العملية على ثلاث فترات، بحيث تكون الفترة الأولى من الـ 8 صباحًا حتى الـ 12 مساءً، والفترة الثانية من الواحدة حتى الخامسة مساء، والثالثة من السادسة حتى الـ 10 مساء، وعليه يمكن للطلاب والطالبات اختيار أي من تلك الفترات، وذلك بهدف تقليص حضور الأعداد خلال الفترات وإمكانية فحصهم عند المداخل.

وأردف “الأحمري” أن من ضمن الإجراءات الاحترازية للحضور للتطبيقات العملية والتدريبية؛ إلغاء استخدام الأقلام والأوراق وتغييرها بطرق إلكترونية بديلة.

ونبه إلى أن الوزارة تركت تفصيل المقررات للجامعات ومجالسها، حيث ستعلن كل جامعة بدورها عما تتخذه من قرارات تراها تحقق المصلحة للطالب والطالبة.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى