أخبار منوعة

بعد عامين.. العثور على قطعة ليغو مفقودة “داخل طفل”

الحدث :
في عام 2018 اصطحب والدا الطفل سمير أنور ابنهما إلى الطبيب، بعد أن أدخل في أنفه قطعة من لعبة “ليغو”، لكن الإخصائي لم يتمكن من العثور عليها.

سمير الذي يعيش مع أسرته في مدينة دنيدن بنيوزيلندا، كان يبلغ من العمر 5 سنوات عندما وقعت الحادثة.

لكن أمرا غريبا حدث قبل أيام، فبينما كان الطفل الذي أصبح الآن في السابعة من عمره يستمتع بشم طبق من الكعك، سقطت من أنفه قطعة الليغو المفقودة.

ونقلت صحيفة “ذا نيوزيلند هيرالد”، عن مدثر أنور والد سمير، قوله: “في أحد الأيام، أخبرنا أنه أدخل قطعة صغيرة من الليغو في أنفه. بذلنا قصارى جهدنا لإخراجها، لكن لم يخرج شيء”.

وأوضح والد الطفل للصحيفة أن الأطباء لم يتمكنوا كذلك من العثور على قطعة الليغو داخل أنف ابنه رغم إجراء فحص شامل، مشيرا إلى أن القطعة البلاستيكية ذات اللون الأسود، سقطت من أنف سمير لوحدها.

المصدر – سكاي نيوز

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى