الدوليةشريط الاخبار

المعارضة المالية تتحالف مع العسكر في إقرار الانقلاب

الحدث – مالي

رفض تحالف المعارضة في مالي اليوم (الخميس)، الجهود التي تبذلها قوى إقليمية لمنع تغيير الحكومة عن طريق الانقلاب، مشيرًا إلى أنه سيعمل مع المجلس العسكري الذي أطاح بالرئيس إبراهيم أبو بكر كيتا من أجل استعادة الاستقرار في البلاد.

وذكر تحالف المعارضة “إم5-آر.إف.بي” المناهض لـ”كيتا”، أنه يعمل جنبًا إلى جنب مع المتمردين ووصف عقوبات المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا “الإيكواس”، بأنها ردّ فعل مفرط سببه مخاوف بعض الزعماء الإقليميين من أن يؤدي الانقلاب إلى حدوث اضطرابات سياسية في بلادهم.

وقوبل الانقلاب الذي هزّ بلدًا يعاني بالفعل من تمرد للمتشددين واضطرابات مدنية، بإدانة كبيرة في الخارج.

وغذى مخاوف من أنه قد يعطل حملة عسكرية ضد المتشددين المرتبطين بتنظيمَي القاعدة و”داعش”، الذين يعملون في شمال ووسط مالي ومنطقة الساحل الأوسع في غرب أفريقيا.

وعلقت الدول الأعضاء في “الإيكواس”، التي تجتمع بخصوص الأزمة، عضوية مالي وأغلقت الحدود معها، وأوقفت التدفقات المالية لها ردًّا على الإطاحة بالرئيس.

ويناقش رؤساء الدول الخمس عشرة الأعضاء في مجموعة “إيكواس” تداعيات الانقلاب في اجتماع يعقدونه اليوم عبر الإنترنت.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق