الدوليةشريط الاخبار

وزير الخارجية المصري ونظيره الألماني يبحثان هاتفياً آخر تطورات الملف الليبي والقضية الفلسطينية

الحدث

بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري خلال اتصال هاتفي اليوم مع نظيره الألماني هايكو ماس، آخر التطورات الخاصة بالملف الليبي، والأوضاع على صعيد القضية الفلسطينية.
وأوضح المُتحدث باسم الخارجية المصرية أحمد حافظ في بيان اليوم، أن الجانبين رحبا بالبيانيّن الصادريّن عن المجلس الرئاسي ومجلس النواب مؤخراً لوقف إطلاق النار، والعمليات العسكرية في الأراضي الليبية كافة.
وأشار إلى أنه تم التأكيد على أهمية الاستفادة من تلك الخطوة المهمة للتوصل إلى تسوية سياسية شاملة للأزمة تستهدف استعادة الأمن والاستقرار، وتُسهم في محاربة التنظيمات الإرهابية والتصدي بحزم للتدخلات الأجنبية الهدّامة في ليبيا، وتحقق طموحات الشعب الليبي وتحفظ مقدراته.
كما ناقش الوزيران تطورات القضية الفلسطينية، حيث أكد الوزير شكري على أهمية البناء على آخر التطورات من أجل الحفاظ على حل الدولتيّن والعمل قدماً نحو تعزيز فرص تحقيق السلام العادل والأمن المنشود، وفي إطار استعادة الحقوق الفلسطينية المشروعة وفقاً لمقررات الشرعية الدولية ذات الصلة.

المصدر-واس

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق