نلهم بقمتنا
رئيس وأعضاء مجلس إدارة مؤسسة تركيا يلتقون بوفد شؤون حجاج أوزبكستان – منصة الحدث الإلكترونية
أخبار منوعة

رئيس وأعضاء مجلس إدارة مؤسسة تركيا يلتقون بوفد شؤون حجاج أوزبكستان

هناء حسين :مكة المكرمة :-

إلتقى رئيس مجلس إدارة مؤسسة مطوفي حجاج تركيا ومسلمي أوروبا وأمريكا واستراليا السيد /طارق بن محمد عنقاوي ، بمعالي نائب وزير الشؤون الدينية لجمهورية أوزبكستان، رئيس الوفد- السيد/أوتكور بيك حسن بايوف ، وفي بداية اللقاء رحب السيد /طارق عنقاوي بالقائمين على شؤون حجاج أوزبكستان في بلدهم الثاني المملكة العربية السعودية، مؤكدا أن الجميع في هذه البلاد المباركة حكومة وشعبا بقيادة مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين – رعاهما الله – يعملون على خدمة وراحة حجاج بيت الله الحرام من منطلق الشرف العظيم الذي أوكله الله عزوجل لهذه البلاد المباركة تجاه ضيوف الرحمن، مؤكدا بأن كافة أعضاء مجلس الإدارة ومطوفي ومنسوبي المؤسسة يشعرون بالفرح والفخر والسعادة، وهم يسهرون على خدمة وراحة ضيوف الرحمن طوال فترة تواجدهم في الديار المقدسة لأداء مناسك الحج، ليترك الحاج متفرغا للعبادة وأداء المناسك، في ظل الأجواء الإيمانية التي هيئت لهم،
وتم خلال اللقاء بحث ومناقشة كافة الاستعدادات المبكرة لموسم حج هذا العام 1439 هجرية، بما يتعلق بحجاج أوزبكستان، وتم التعاون والتنسيق بين المؤسسة والقائمين على شؤون حجاج أوزبكستان ، والذين سيؤدون فريضة الحج هذا العام، وتم خلال اللقاء مناقشة كافة الترتيبات اللازمة لذلك، وأيضا بحث ومناقشة الخيام الألمانية ذات المواصفات العالية والخدمات المتميزة للحجاج في مشعر عرفات، مما يؤكد حرص المؤسسة للإرتقاء بجودة عالية جدا في الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن الذين تتشرف المؤسسة بتقديم أرقى وأفضل الخدمات لهم في كل عام، ويأتي ذلك في ظل الرعاية الكريمة والتسهيلات العظيمة والخدمات الجليلة
والجهود الكبيرة التي تسخرها سنويا حكومتنا الرشيدة بقيادة وتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – ليؤدي ضيوف الرحمن مناسك حجهم بيسر وسهولة وراحة وإطمئنان، وفي ظل المشروعات الجبارة والانجازات العملاقة التي نفذت وتنفذ في مكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة، وفي مقدمتها توسعة وعمارة الحرمين الشريفين والتي تعد أكبر توسعة لهما عبر التاريخ،
كما أن الخدمات التي تتشرف المؤسسة بتقديمها لضيوف الرحمن تنسجم مع ما توليه حكومتنا الرشيدة – رعاها الله – من عناية فائقة ورعاية شاملة بحجاج بيت الله الحرام، وثمن معالي نائب وزير الشؤون الدينية لجمهورية أوزبكستان
:الخدمات الجليلة والتسهيلات العظيمة التي تقدمها المملكة سنويا
لضيوف الرحمن، ولحسن الإستقبال والترحيب وكريم الرعاية والخدمات المقدمة لحجاج بيت الله الحرام منذ لحظة وصولهم للأراضي المقدسة لأداء فريضة الحج حتى مغادرتهم إلى أوطانهم سالمين غانمين بعد أدائهم مناسك الحج، مبينا أن ما تقدمه المملكة محل تقدير وفخر واعتزاز من كافة المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها، وخاصة ضيوف الرحمن الذين يفدون في كل عام لأداء مناسك الحج، ومنهم حجاج أوزبكستان على وجه الخصوص، ونوه بجهود وحرص وإهتمام المؤسسة في كل عام بالرقى بمستوى الخدمات التي تتشرف بتقديمها للحجاج الذين تقوم بخدمتهم، ومنهم حجاج قرغيزستان، وذلك بتوجيه من صاحب السمو الملكي الأمير/ خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة ورئيس لجنة الحج المركزية، ومن سمو نائبه الكريم، ومتابعة من معالي وزير الحج والعمرة الدكتور /محمد صالح بن طاهر بنتن ،وأشار لتنسيق المؤسسة سنويا مع مكتب شؤون حجاج أوزبكستان
لمعالجة الملاحظات الواردة، وتعزيز الإيجابيات والوصول بالخدمات المقدمة إلي أعلى المستويات، سائلا الله عزوجل أن يثيب الجميع، وأن يجزيهم خير الجزاء على ما يقدمونه من خدمات جليلة لضيوف الرحمن، وفي ختام اللقاء قدم
السيد /أوتكور بيك حسن بايوف:الشكر والتقدير للسيد /طارق عنقاوي :رئيس مجلس إدارة المؤسسة، وفاء وعرفانا له وللمؤسسة على الجهود المبذولة لخدمة حجاج
أوزبكستان،
حضر اللقاء السيد/
أسامة بن محمد زواوي :نائب رئيس مجلس إدارة المؤسسة، والمطوف /عبدالرحمن برنجي
:عضو مجلس الإدارة، ورئيس قطاع الحجاج بالمؤسسة،
والمهندس/عماد بن سامي قاري :المشرف على قطاع تقنية المعلومات،
والسيد /عدنان أحمد عمر
سقاف: منسق العقود الموحدة ومنسق شؤون الحج بالمؤسسة

ومن جانب أوزبكستان :-
الأستاذ/إبراهيم انعاموف :عضو الوفد، نائب رئيس إدارة مسلمي أوزبكستان،
والأستاذ/جلال الدين نور الدينوف :مدير قسم التعليم لإدارة مسلمي أوزبكستان،
الأستاذ/حميدوف بيك حسنوف :مسؤول المسار الإلكتروني،
الأستاذ/ظفر عبدالله يوف :قنصل جمهورية أوزبكستان في جدة

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى