المحلية

مدير “مدن” يستعرض منتجات وخدمات تمكين الاستثمارات النسائية بالقطاع الصناعي في لقاء افتراضي بغرفة الشرقية

الحدث :
استضاف المجلس التنفيذي لسيدات أعمال غرفة الشرقية اليوم، مدير عام الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية “مدن” المهندس خالد بن محمد السالم، وذلك في لقاء افتراضي لمناقشة سُبل تحفيز عمل المرأة والخدمات والمنتجات المقدمة لجذب الاستثمارات النسائية إلى القطاع الصناعي.
وأوضح المهندس السالم، أن “مدن” تسير بخطى ثابتة لتفعيل دور المرأة كعاملة ومستثمرة في القطاع الصناعي انطلاقاً من استراتيجيتها لتمكين الصناعة والمساهمة في زيادة المحتوى المحلي، وذلك بخلق بيئة استثمارية متكاملة الخدمات تماشياً مع رؤية السعودية 2030 والمبادرات الجاري تنفيذها في إطار برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية “ندلب”.
وبين أن “مدن” توفر خدمات ومنتجات وحلول تمويلية تُمكّن المرأة بالقطاع الصناعي وتُحفّز إبداعات رائدات الأعمال بإجراءات مُيسرة وتكلفة مالية عند أدنى حدودها، كما بادرت بإنشاء واحات صناعية للمساعدة في التغلب على التحديات أمام انطلاق القدرات الإنتاجية والاستثمارية للمرأة والنهوض بدورها التنموي في الاقتصاد الوطني، بالإضافة إلى احتضانها المشاريع الصغيرة والمتوسطة والمصانع الجاهزة لبدء الأنشطة الصناعية فوراً وكذلك الصناعات والحرف اليدوية.
وأفاد أن هناك سيدات أعمال استفدن من خدمات ومنتجات “مدن” والحلول التمويلية التي توفرها مع شركائها بالقطاعين العام والخاص ومنها منتجات “أرض وقرض” و”مصنع وقرض” بالتعاون مع صندوق التنمية الصناعية السعودي، ومنتج “أسس” الذي يُتيح الحصول على مصنع جاهز وتمويل من بنك التنمية الاجتماعية يصل إلى 4 ملايين ريال مع مجموعة من الحوافز، كذلك تتكامل “مدن” مع شركة “سابك” من خلال برنامج “نساند” لدعم 300 مشروع صغير ومتوسط و 60 شركة عالية القيمة المضافة بتوفير برامج تأهيلية وتدريبية متنوعة، إضافة إلى دعم غير مالي بأشكال متعددة، فضلا عن دعم روّاد ورائدات الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة داخل المدن الصناعية بتقديم خدمات بناء القدرات لما يقرب من 500 مستفيد وتحفيز الصناعات ذات القيمة المضافة بالتكامل مع شركة مركز أرامكو لريادة الأعمال المحدودة “واعد”.
وأشار السالم إلى توقيع “مدن” مذكرة تفاهم مع شركة “تطوير المباني” لتنفيذ برامج الحضانات ورياض الأطفال بالمدن الصناعية والواحات الصناعية مع الالتزام بالدليل الاسترشادي لوزارة التعليم والخاص بأمن الأطفال وسلامتهم، والتصاميم الهندسية ومخططات السلامة المعتمدة، كما وقعت اتفاقية مع شركة “ولاء” للتأمين التعاوني لتقديم خدمات التأمين الشامل لممتلكات شركاء “مدن”، مؤكداً نجاح “مدن” في رفع عدد السعوديات العاملات بالمدن الصناعية إلى مايقارب 17 ألفاً بنهاية العام 2019م.
وأبان أن اللقاء استعرض بعض نماذج الاستثمارات النسائية الناجحة في المدن الصناعية والتي استفادت من المحفزات والخدمات والمنتجات التي توفرها “مدن” لشركائها المستثمرين بالقطاع الخاص.
وكشف أن القطاع الشرقي حسب هيكلة “مدن” يضم 10 مدن صناعية منهم واحتان صناعيتان ملائمتان لعمل واستثمار السيدات ، مبيناً أن واحة مدن بالأحساء تم إنشاؤها عام 2013م على مساحة 2 مليون م² والمطوّرة منها 500 ألف م² وتضم 13عقد صناعي وخدمي بين منتج وقائم وتحت تجهيز خطوط الإنتاج والتأسيس تشمل صناعات الملبوسات والمنسوجات وصناعة المشروبات والمنتجات الغذائية ومنتجات المطاط والبلاستيك والصناعات التحويلية الأخرى.
ولفت إلى اكتمال تصميم وتنفيذ وتشغيل خزانات مياه الشرب بنسبة 100% بانتهاء العام 2019م فيما اكتمل تنفيذ البنية التحتية للمناطق التجارية وتشمل إنشاء شبكات (الطرق – مياه الشرب – تصريف الأمطار – الصرف الصحي – الري – الاتصالات – وشبكات الكهرباء).
وتمتاز “واحة الأحساء” بقربها من مطار الأحساء على بعد 13 كم، و24 كم من محطة قطار الهفوف.
وحول واحة مدن بالجوف، أكد مدير عام “مدن” أنه تم إنشاؤها عام 2003م على مساحة 3 ملايين م² تصل المساحة المطوّرة منها إلى 1 مليون م²، وتضم صناعة النسيج وغزل الصوف الطبيعي، والتصنيع الغذائي المتخصص، والمنتجات الفنية والحرفية، وكذلك صناعة الأسمدة، والصناعات البيطرية، وتعليب وحفظ الأغذية.
ومن أبرز مميزات واحة مدن بالجوف قربها من مطار الجوف على بعد 17 كم، ومن محطة قطار سار على بعد 24 كم،
وذكر أن المشاريع الجديدة بالواحة تشمل إنشاء 6 مصانع جاهزة بمساحة 1،500م² بنسبة إنجاز وصلت 70%، فيما وصلت معدلات تطوير الواحة إلى 23% وتشمل إنشاء شبكات (الطرق – مياه الشرب – تصريف الأمطار – الصرف الصحي – الري – الاتصالات – الكهرباء – إنارة( مع إنشاء البوابات والأسوار.
وتهتم “مدن” منذ انطلاقتها عام 2001م بتطوير الأراضي الصناعية متكاملة الخدمات، إذ تٌشرف اليوم على 35 مدينة صناعية قائمة وتحت التطوير في مختلف مناطق المملكة بالإضافة إلى إشرافها على المجمعات والمدن الصناعية الخاصة، فيما تجاوزت الأراضي الصناعية المطورة 198,8 مليون م²حتى الآن، وتضم المدن الصناعية القائمة أكثر من 3500 مصنع منتج.

المصدر – واس

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق