المقالات

أبناؤنا و التعليم الالكتروني

جدة : سعاد الشهري

لا شك أن العام الدراسي 2020 و في ظل جائحة كورونا يختلف عن الأعوام الدراسية السابقة حيث يعتمد اعتماد كامل على التعليم الإلكتروني وهي تجربة حديثة في المملكة تستلزم تهيئة الطالب نفسيا بشكل جيد خاصة في ظل غياب اليوم الدراسي بما فيه من حركة ونشاط و التقاء بالأصدقاء و قضاء يوم ممتع داخل المدرسة فكان لابد للوالدين من محاولة محاكاة اليوم الدراسي المدرسي بخلق جو مشابه له في المنزل و ذلك من خلال الخطوات التالية:
– الالتزام بنظام غذائي صحي و متوازن للمحافظة على مزاج جيد
– النوم مبكرا و أخذ القسط الكافي من النوم
– الاستيقاظ قبل ساعة على الأقل من الصف الدراسي
– تهيئة الطفل نفسيا لبداية اليوم الدراسي بممارسة بعض النشاطات الحركية
– تهيئة مكان مناسب للدراسة حسب الإمكانيات المتوفرة
– الاستعانة بالأباء و الأمهات الاخرين و مجموعات التواصل الاجتماعية المهتمة عند الحاجة
– إعطاء الطفل إستراحة للطعام و الراحة خلال اليوم الدراسي
– مكافأة الطالب بمصروف يومي وحصالة و تدريبه على الإدخار
– قضاء وقت ممتع بعد الدرس : ممارسة هواية, مشاهدة فيلم , التواصل مع الأصدقاء من خلال وسائل التواصل الاجتماعي
– الحرص على متابعة الطالب اثناء الدرس و بشكل أسبوعي
– حماية الطفل من الاستغلال الالكتروني بتفعيل نظام الرقابة الأبوية
– مناقشة الطفل في تجربة التعليم الالكتروني و إيضاح ما يتمتع به جيل اليوم من إمكانيات سهلت حياتهم
و أخيرا عزيزتي الأم عزيزي الأب الطفل كن مرن و قابل للتغيير لكن التغيير يبدأ من الوالدين فكونوا أكثر انفتاحا و تأكدوا أن التعايش و الصحة النفسية تكمن في التكيف مع الظروف المحيطة و التي هي من أهم متطلبات هذه المرحلة لتحقيق مصلحة الأبناء و الأسرة

إدارة التوعية و الإعلام بمجمع إرادة الصحة النفسية بجدة

مبادروة ملتزمون

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق