الدولية

المفوضية الأوروبية: الاعتقالات التعسفية في بيلاروس غير مقبولة

أعربت المفوضية الأوروبية اليوم الاثنين، عن قلقها إزاء التقارير المتعلقة بالاعتقالات الأخيرة لناشطين سياسيين في بيلاروس.

وأعلن المتحدث باسم المفوضية بيتر ستانو أن الاتحاد الأوروبي، على علم بالتقارير المتعلقة باختطاف زعيمة الاحتجاجات ماريا كاليسنيكافا ونشطاء سياسيين آخرين.

وقال: “ما نشهده في بيلاروس هو في الأساس قمع مستمر من جانب السلطات ضد المواطنين المدنيين”.

وأضاف المتحدث: “إننا نشعر بقلق عميق إزاء استمرار قمع وترهيب الشعب من خلال الاعتقالات غير المبررة، والاعتقالات التعسفية في كثير من الأحيان، والاعتقالات ذات الدوافع السياسية. هذا غير مقبول”.

وأعلنت وزارة الداخلية البيلاروسية اليوم الاثنين أنه تم اعتقال أكثر من 600 شخص في احتجاجات أمس الأحد ضد الرئيس الذي يقود البلاد منذ فترة طويلة ألكسندر لوكاشينكو.

وتجمع عشرات الآلاف من المتظاهرين أمام مقر إقامة لوكاشينكو الرسمي في مينسك أمس الأحد، وطالبوه بالاستقالة بسبب اتهامات بأن النتائج الرسمية للانتخابات الرئاسية التي جرت الشهر الماضي مزورة.

واندلعت الاحتجاجات في بيلاروس بشكل يومي منذ انتخابات 9 أغسطس. وأفادت التقارير بأنه تم اعتقال ما لا يقل عن 7 آلاف شخص طوال فترة الاحتجاجات.

 

المصدر ـ الشروق

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق