الدولية

ألمانيا: لا تسامح مع التطرف داخل الجيش

أكدت وزيرة الدفاع الألمانية انيغريت كرامب-كارنباور، رفض التسامح مع أي تطرف سياسي داخل صفوف القوات المسلحة الألمانية.

وفي حوارها مع المسؤولين عن شبكة التثقيف السياسي حول الوقاية من التطرف اليميني، قالت زعيمة حزب المستشارة أنجيلا ميركل المسيحي الديمقراطي، اليوم الإثنين: “لا مكان للمتطرفين في الجيش الألماني، في الوقت نفسه، أسال نفسي عن كيفية تجنبنا للفكر المتطرف والتشدد داخل القوات”.

وتأتي تصريحات الوزيرة بعد ساعات قليلة من إعلان التحقيق مع جندي في ولاية ميكلنبورغ-فوربومرن الألمانية، وتفتيش منزله ومكتبه للاشتباه في تطرفه.

وذكرت شبكة “إيه آر دي” الألمانية الإعلامية اليوم، أنه منذ ساعة مبكرة من صباح اليوم شارك 70 شرطياً في الحملة بمنطقة نويبراندنبورغ، وأضافت الوزيرة “لابد أن نتحدث عن كيفية تثقيف سياسي معاصر للجنود في الجيش الألماني”.

وقالت كرامب-كارنباور: “المؤكد عندي أن الغالبية العظمى من الرجال والنساء في الجيش ملتزمة بشدة بقاعدة القانون الأساسي، وأن جيشنا ملتزم بالقانون والحرية”، واختتمت تصريحاتها بتأكيد أنه “لا يوجد اشتباه عام في تطرف الجنود”.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق