الدولية

غرامة وعزل ذاتي وتلويح بإغلاق عام في بريطانيا.

مع ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في المملكة المتحدة، قال وزير الصحة البريطاني مات هانكوك، إن الناس يجب أن يتبعوا القواعد أو يمكن فرض تدابير تقييدية جديدة، مثل الإغلاق الوطني الثاني.

وأكد هانكوك، في مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية (BBC): “يجب على الناس اتباع القواعد وإذا لم يفعلوا ذلك، فسنطبق إجراءات أكثر صرامة”.

وعندما سُئل الوزير عن إعادة فرض الإغلاق العام مرة ثانية، قال: “لا أستبعد ذلك، لا أريد رؤيته”.

وقال هانكوك: “الجميع يعرف ما إذا كان الناس يخالفون القواعد فمن المرجح أن ينتهي بنا الأمر باتخاذ تدابير وطنية. لا أريد أن أرى تلك الإجراءات، لكن من الأهمية بمكان في هذه اللحظة أن يتوقف الجميع ويدرك أن لديهم جميعًا دورًا يلعبونه”.

وأوضح هانكوك أن المملكة المتحدة “وصلت إلى نقطة تحول”، بعد ارتفاع جديد في حالات الإصابة يوم السبت، عندما سجلت بريطانيا 4422 إصابة جديدة بفيروس كورونا، وهو أعلى رقم منذ أوائل مايو أيار.

وأعلنت الحكومة البريطانية أن القانون سيُلزم الأشخاص بالعزل الذاتي اعتبارًا من 28 سبتمبر أيلول.

وحذًرت الحكومة من أن أولئك الذين يكسرون العزل الذاتي يمكن أن يواجهوا غرامات تتراوح بين ألف إلى 10 آلاف جنيه إسترليني.

الوسوم
مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق