الدولية

فيديو.. الرئيس الجزائري: لن نشارك في “الهرولة نحو التطبيع”.. وفلسطين “أم القضايا”.

قال الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، إن الجزائر لن تبارك ولن تشارك في “الهرولة نحو التطبيع”، واصفا القضية الفلسطينية بالنسبة للشعب الجزائري بأنها “قضية مقدسة”، و”أم القضايا”.

وأضاف تبون في مقابلة تلفزيونية، أمس الأحد، بثها التلفزيون الحكومي، أنه لا يمكن حل القضية الفلسطينية إلا من خلال قيام دولة فلسطينية في حدود عام 1967، وعاصمتها القدس الشريف، مشددا على أن “مفتاح الشرق الأوسط هو حل القضية الفلسطينية”.

وتعد تصريحات تبون أول رد فعل رسمي من الجزائر بشأن توقيع الإمارات والبحرين اتفاقيتي تطبيع مع إسرائيل في 15 سبتمبر الجاري في البيت الأبيض، وبرعاية أميركية.

 

المصدر ـ الوئام 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق