المجتمع

الشريف الراجحي و الجمجوم والجهني والسبيعي في فعاليات أول مؤتمر اقتصادي للسياحة البيئية الخبراء يناقشون إقامة تمثال الحرية في مصر

هناء حسين – القاهرة  :
يرعى معالي رئيس مجلس الوزراء بجمهورية مصر العربية المؤتمر الأول الاقتصادي للسياحة البيئية والمحميات في العاصمة المصرية القاهرة والذي تنظمه المنظمة العربية الأوروبية للبيئة بالتعاون مع الإتحاد العربي للمرشدين السياحيين العرب ووزارتي البيئة والسياحة في مدينة القاهرة بتاريخ ٦ فبراير ٢٠١٨ ويشارك وفد سعودي رفيع المستوى يضم إبراهيم جمجموم رئيس المنظمة العربية للبيئة واللواء الدكتور محمد الجهني نائب رئيس المنظمة والشيخ إبراهيم السبيعي سفير النوايا الحسنة والشريف محمد الراجحي الأمين العام لمجلس أعضاء الشرف بالمملكة العربية السعودية
كما يرافق الوفد وفد إعلامي مكون من المستشار الإعلامي عبدالعزيز الانديجاني ومدير تحرير صحيفة سبق عبدالله الراجحي
ويشارك في المؤتمر مجموعة من وزراء البيئة والسياحة والخبراء والمختصين من عدد من الدول العربية ،والأجنبية
واكد رئيس المنظمة إبراهيم جمجوم : أن السياحةالبيئية. تعتبر من أهم أنواع السياحة ولها دور في زيادة الدخل القومي و تفتح باب جديد للسياحة ، فهي تساهم في ابراز التاريخ الحضاري للبلد والمحافظة على معالمه الطبيعية ،بوجود المحميات الطبيعية التي تساهم في المحافظة على التنوع
الا حيائي بشقيه النباتي والحيواني، لذا يجب أن نسعى جميعًا إلى حشد الطاقات والإمكانيات وتظافر الجهود .
وقال اللواء الدكتور محمد الجهني : أن الجهود لمحاربة جميع المظاهرالسلبية في البيئة هي التي تقود إلى الأضرار بمنظومة البيئة ومفرداتها،ويجب أن تطبق كل المعايير البيئية عند انشاء وتجهيز مشروعات المنتجعات والمدن والقرى السياحية حتى تصبح السياحة البيئية واضحة وصريحة، والتقليل من زيادة تأثير الملوثات البيئية على موروث ومستقبل الأجيال القادمة والعمل على زيادة نمو الوعي البيئي
وسيتم خلا ل الملتقى:
1. عرض فيلم وثائقي بتمويل من المنظمة العربية الأوروبية للبيئة عن أهم 5 محميات طبيعية في مصر
. 2. تقديم عرض مرئي لرجال أعمال والمهتمين بالسياحة والبيئة عن المحميات الطبيعية التي سيتم طرحها لإدارة التشغيل والصيانة بغرض تجهيزها سياحيًا، وجعلها ملائمة للسياحة بطرق تحافظ على البيئة وعدم الأضرار بها
. 3. تقديم عرض مرئي لرجال الأعمال والمستثمرين والمهتمين بالسياحة عن المواقع الإستثمارية والسياحية و مشاريع
سياحية تنموية استثمارية.

4.جلسةحوار لرجال الأعمال والمستثمرين مع وزارءالبيئةوالسياحة ورجال الأعمال والمستثمرين للرد على استفساراتهم وطرح المعوقات التي تواجههم ووضع الحلول الفورية لها.
5. سيقوم المركز القومي للبحوث في مصر الشريك العلمي للملتقى بعرض أحدث البحوث والتقنيات في مجال الطاقة النظيفة والبديلة وطرق التخلص من النفايات وإدارتها بجميع أنواعها ، وتنقية مياة الصرف الصحي وإعادة استخدامها بطريقة آمنة ليتم تطبيقها في المنتجعات الصحية والمحميات الطبيعية.
6. تكريم عدد من المخترعين والباحثين العرب في مجال البيئة واقتصاد أخضر .
7. سيكون هناك معرض مصاحب لعرض المنتجات السياحية في جميع الدول العربية وشركات البيئة في مختلف
الجهات والطاقة المتجددة والمنتجات الصديقة للبيئة
. 8. طرح فكرة بروتوكول تعاون بين الدول العربية لتبادل الحياة الفطرية بين الدول المتشابهة بيئيًا وإعادة توطين بعض أنواع الحياة التي أنقرضت أو أوشكت على الإنقراض من بعض الأراضي العربية.
9. ا لإعلان عن مشروع قومي إعادة احياء أصل تمثال الحرية بصورة تمثال أم الدنيا ليكون معلم عالمي في إحدى المدن المصرية على شواطئ البحر الأبيض المتوسط يقصده السياح من كل مكان في العالم، ليكون مصدر من مصادر الدخل في مصر، وسيجذب عدد من السائحين .وعائده يمكن أن يصل إلى 30 مليار دولار سنويًا .
10. سيشارك مندوب من هيئة الأمم المتحدة بمحاضرة علمية باسم الطرق إلى بيئة خضراء.
11. عرض أنشطة ومشاركات مؤسسة شباب في حب مصر في الحفاظ على البيئة في مصر.
12. عرض التجربة التايوانية في معالجة النفايات الصلبة.

من جهته : أكد الشريف محمد الراجحي على أهمية المؤتمر في الارتقاء بكل ما يخدم أهداف المؤتمر لافتًا إلى المؤتمر يضم العديد من الفعاليات التي ستعمل على تحقيق أهداف ورسالة المنظمة

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى