أخبار منوعةحواء

مبادرة وجلسة وحوار حول (تمكين المرأة في عصر التحول الرقمي) .

حمدان بن سلمان الغامدي_جدة

ضمن مبادرات الكلية التقنية الرقمية للبنات بجدة للمشاركة في ذكرى اليوم الوطني السعودي 90، اقامت الكلية جلسة حوار وطني بعنوان ( تمكين المرأه في عصر التحول الرقمي ) برعاية سعادة نائب المحافظ المساعد للكليات التقنية للبنات الاستاذة بدرية راشد الزير ومدير الادارة العامة للتدريب التقني والمهني بمنطقة مكة المكرمة الاستاذ فيصل عقيل كدسه، يوم الاحد 10/2/1442هـ الموافق 27/9/2020 م.

 

 

أدارت جلسة الحوار منسقة وحدة الاتصال المؤسسي بالكليه الاستاذة صفاء حسن السراج والتي رحبت بالمشاركات وبسعادة عضو مجلس الشورى السعودي ونائب رئيس لجنة حقوق الانسان والهيئات الرقابية الاستاذة نوره بنت فيصل الشعبان وسعادة عضو هيئة التدريس بكلية الحاسب الآلي ونظم المعلومات في جامعة أم القرى بمكة المكرمة الدكتورة تهاني بنت محمد السبيت، ورحبت بالضيوف الكرام وبعميدات الكليات التقنية للبنات بجميع منشآت التدريب بالمملكه والهيئة الادارية والتدريبية والمتدربات بالكلية والمشاركات من شرائح نساء المجتمع.

كماقدمت سعادة عميدة الكلية الرقمية التقنية للبنات بجدة الاستاذة حياة عبد الله الغامدي بكلمتها التي تضمنت احتفالها بذكرى اليوم الوطني 90، ومباركتها لمعالي محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني وسعادة النواب ومدير عام التدريب التقني والمهني بمنطقة مكة المكرمة في افتتاح الكليات التقنية الرقمية للبنات التي تستهدف مسارات تدريب متطورة وغير تقليدية تمد ابناء وبنات هذا الوطن المعطاءبمهارات تقنية ومهنية في شتى التخصصات التي يحتاجها سوق العمل.

وعرضت سعادة عضو مجلس الشورى السعودي، عرضاً مرئياً تحت عنوان “رحلة التحدي ” استعرضت خلاله مشوارها للوصول الى مجلس الشورى السعودي من خلال عرض المنجزات والمبادرات والتحديات في كيفية تمكين المرأة في 2030.

وواصلت سعادة عضو هيئة التدريس بكلية الحاسب الآلي ونظم المعلومات في جامعة أم القرى بمكة المكرمة في تقديم عرضاً مرئياً تحت عنوان “تمكين المرأة في عصر التحول الرقمي” قدمت فيه محاور وركائز القوة في رؤية المملكة 2030، كما تم استعراض برامج الرؤية ومستهدفاتها، واضافت أن المملكة العربية السعودية في المرتبة الثانية في سعت الطيف الترددي بعد اليابان بفارق ضئيل والمرتبة 25 من حيث سرعة الانترنت وختمت عرضها بان المرأة مُكِّنت.. فتَمَكّنَت.. فمَكّنَت، وكان عدد الحضور في ندوة الحوار الوطني (564) حاضراً.

واُختتم الحوار بالشكر والثناء لجميع الحضور على تلبية الدعوة.

الوسوم
مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق