التقنيه والتكنولوجيا

“كولينسون” تدعم تجربة استخدام صالات المطار في ظل ظروف جائحة كوفيد 19 بمزايا الأمان والتميز وعدم التلامس.

الإعلان عن الطرح التجريبي الأول من نوعه لخدمة “اطلب وأستمتع” (Ready-2-Order) الرقمية الجديدة لطلب المأكولات والمشروبات

 

• حرصاً منها على توفير تجربة سفر آمنة وراقية ومن دون تلامس في المطارات، تبتكر “كولينسون” حلاً جديداً يتيح لزوار صالات الانتظار طلب الأطعمة والمشروبات المجانية عن طريق هواتفهم المتحركة.

 

• تم طرح الإصدار التجريبي لخدمة “اطلب وأستمتع” (Ready-2-Order) في هذا الأسبوع في اثنتين من صالات المطار التابعة لشركة “جراند لاونج إيليت” في مكسيكو سيتي، ومن المقرر طرحه خلال أكتوبر في المزيد من الدول، بما فيها، الهند والولايات المتحدة الأمريكية وقطر والمملكة العربية السعودية واليابان والمملكة المتحدة.

 

• حل “أطلب وأستمتع” (Ready-2-Order) يستجيب لاحتياجات المسافرين دائمة التغير في ظل جائحة كوفيد 19 – خلال استطلاع أجري مؤخراً من قبل شبكة “بريوريتي باس”، حيث أبدى (71٪) من المسافرين الدائمين استعدادهم لمعاودة رحلات سفرهم إما مباشرة أو خلال فترة 3-6 أشهر المقبلة، فيما يتطلع 80٪ من المسافرين إلى الحصول على خدمات قائمة على مبدأ عدم التلامس خلال رحلة سفرهم المقبلة.

 

 

دبي، الإمارات العربية المتحدة – 30 سبتمبر 2020: في إطار حرصها الدائم على لعب دور فعال في تعافي قطاع السفر ومعاودة رحلات الطيران الآمنة مجدداً في العالم، فضلاً عن الاستجابة لمتطلبات المسافرين دائمة التغير، أعلنت “كولينسون” اليوم عن الطرح التجريبي لخدمة “أطلب وأستمتع” (Ready-2-Order) الرقمي الجديد المصمم لتلبية طلبات الأطعمة والمشروبات. وتجدر الإشارة إلى أنه يتم حالياً تشغيل هذا الحل في اثنتين من صالات المطارات التابعة لشركة “جراند لاونج إيليت” في مكسيكو سيتي، بالإضافة إلى صالة ثالثة سيتم الطرح التجريبي لهذا الحل فيها قريباً. كما سيتم طرح حل “أطلب وأستمتع” (Ready-2-Order) التجريبي في المزيد من الدول في شهر أكتوبر، بما في ذلك، الهند والولايات المتحدة الأمريكية وقطر والمملكة العربية السعودية واليابان والمملكة المتحدة، علماً بأن هذا الحل سيكون متوفراً لجميع البرامج الخاصة بالدخول إلى صالات الانتظار في المطار، ومن ضمنها شبكة “بريوريتي باس”.

 

مما لا شك فيه أن حل “أطلب وأستمتع” (Ready-2-Order) سيكون له دور كبير في إعادة تجربة الاستمتاع بخدمة المأكولات والمشروبات المجانية مجدداً في صالات المطار، لا سيما بعد أن تسببت جائحة كوفيد 19 في دفع أغلب الصالات إلى الحد من تقديم بوفيهات الخدمة الذاتية أو إلغائها نهائياً. وبفضل حل “أطلب وأستمتع” (Ready-2-Order)، سيتمكن زوار الصالات من إجراء مسح ضوئي لرمز الاستجابة السريع أو تمرير أي جهاز مزود بتقنية الاتصال قريب المدى (NFC) أمام اللافتة المتوفرة عند كل طاولة أو مقعد داخل الصالة حتى يتسنى لهم الإطلاع على قائمة الأطعمة والمشروبات الخاصة بالصالة واختيار ما يرضي أذواقهم. وسيتم توصيل الطلب مباشرة إلى الطاولة، أو بإمكان الزوار استلام طلبهم من المكان المخصص لذلك اعتماداً على طريقة الخدمة المطبقة في كل صالة.

ويأتي طرح حل “أطلب وأستمتع” بالتعاون مع شريك “كولينسون” الاستراتيجي “جراب” Grab، وهي منصة التجارة الإلكترونية في المطارات وأكبر سوق لتزويد حلول الطلب والدفع من دون تلامس من المطاعم في المطارات.

 

وتحدث آندي بيسانت، مدير تجارب السفر في “كولينسون” قائلاً، “نحن ملتزمون بالمساهمة في عودة رحلات السفر الآمنة في جميع أنحاء العالم. عندما يعلم المسافرون أن بإمكانهم استخدام صالات الانتظار الآمنة والراقية والاستمتاع بتجربة خدمية من دون تلامس، سيشعرون بمزيد من الثقة بشأن رحلة سفرهم وسيكونون أكثر ميلاً للعودة إلى رحلات سفرهم ثانية بمجرد فتح الأجواء أمام رحلات الطيران. وفي واقع الحال، يتوق المسافرون الدائمون للعودة إلى فعل الأشياء التي يحبونها، وبالتالي، فإن القرار عائد لقادة القطاع بشأن تقديم حلول جديدة ومبتكرة تعيد تشكيل ملامح الوضع الطبيعي الجديد وتلعب دوراً حاسماً في تعافي قطاع السفر الآمن والحيوي.”

 

خلص استطلاع أجري مؤخراً من قبل شبكة “بريوريتي باس” التابعة لمجموعة “كولينسون” وشمل 22.000 من المسافرين العالميين بأن ما يقارب 3 من بين كل 4 أشخاص من المسافرين الدائمين (71٪) قد أبدوا استعدادهم لمعاودة رحلات سفرهم إما مباشرة، أو في غضون 3-6 أشهر. كما أظهر الاستطلاع بأن ما يقرب من 7 من بين كل 10 مسافرين على استعداد للدفع مقابل الدخول إلى صالة الانتظار في المطار نظراً لأنه يتم هناك تطبيق والالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي، وبأن غالبية المسافرين (57%) يخططون لاستخدام صالات الانتظار في المطار لعدد مرات أكثر مقارنة بفترة ما قبل تفشي جائحة كوفيد 19. فيما يتطلع 80٪ من المسافرين إلى الحصول على خدمات قائمة على مبدأ عدم التلامس خلال رحلة سفرهم المقبلة.

 

إلى جانب دوره في الارتقاء بمستوى تجربة المطار الآمنة والراقية للمسافرين، يقدم حل “أطلب وأستمتع” (Ready-2-Order) مزايا إضافية، مثل الحد من هدر الطعام ودعم إجراءات التباعد الاجتماعي، من خلال إلغاء الحاجة لتحديد منطقة مخصصصة للبوفيه لزيادة مساحة المنطاق المخصصة للجلوس. إن حل “أطلب وأستمتع” (Ready-2-Order) وهو الابتكار الرقمي المتكامل وغير المسبوق، يساعد صالات الانتظار في المطارات على إضافة وإدارة قوائم الطعام الخاصة بها وتقديم تجربة رائعة للمسافرين.

 

وقال رودولفو سالجادو ليفا، الرئيس التنفيذي لشركة “ذا جراند لاونج إليت”، “إن التحديات غير المسبوقة والاستثنائية التي سببتها جائحة كوفيد 19 قد لعبت دوراً بارزاً في لفت انتباهنا وتجديد التزامنا بالاستمرار في تزويد رواد صالاتنا بتجربة مريحة وآمنة من الدرجة الأولى. كما أن حل “أطلب وأستمتع” (Ready-2-Order) يتيح لن فرصة قيمة للابتكار والاستفادة من التقنيات المتطورة حتى يتسنى لنا عمل الأشياء بشكل أفضل من ذي قبل؛ وهو ما سيتيح للزوار الاستمتاع بالاختيارات المتاحة لهم من ألوان الطعام والمشروبات اللذية بطريقة أكثر انضباطاً وقائمة على التكنولوجيا الرقمية ومن دون تلامس. ونحن فخورون بدعم كل من “كولينسون” و”جراب” في الطرح التجريبي لهذا الحل ضمن صالاتنا الحائزة على الجوائز التقديرية في واحد من أهم المطارات في أمريكا اللاتينية “.

 

نظرًا لأنه سيتم الطرح التجريبي لخدمة “أطلب وأستمتع” في المزيد من صالات الانتظار التابعة لشبكة “بريوريتي باس” في الأشهر المقبلة، فسيتم إدراجها هنا؛ في حين أنه سيتم عرض شعار حل “أطلب وأستمتع” (Ready-2-Order) بجوار كل صالة تقدم هذه الخدمة ضمن قائمة صالات الانتظار الفردية.

الوسوم
مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق