المحلية

ﺍﻟﻤﺆﺳﺴﺔ ﺍﻹﺳﻼﻣﻴﺔ ﻟﺘﺄﻣﻴﻦ ﺍﻻﺳﺘﺜﻤﺎﺭ توقع مذكرة تفاهم مع الهيئة البريطانية لتمويل الصادرات.

وقعت المؤﺳﺴﺔ ﺍﻹﺳﻼﻣﻴﺔ ﻟﺘﺄﻣﻴﻦ ﺍﻻﺳﺘﺜﻤﺎﺭ ﻭﺍﺋﺘﻤﺎﻥ ﺍﻟﺼﺎﺩﺭﺍﺕ، مذكرة تفاهم للتعاون مع الهيئة البريطانية لتمويل الصادرات.

وتتيح المذكرة لكلتا الجهتين إبرام اتفاقيات للتأمين المشترك أو إعادة التأمين أو التعاون في مجال تنفيذ مشاريع إستراتيجية مشتركة تدعم الصادرات والاستثمارات من المملكة المتحدة إلى الدول الأعضاء في ﺍﻟﻤﺆﺳﺴﺔ, البالغ عددها 47 دولة.

وتعود الشراكة بالنفع على كلتا المؤسستين، حيث تشترك كل مؤسسة مع الأخرى في تعزيز معاملات التمويل الإسلامي ودعمها، كما يمكن للهيئة أن تتقاسم المخاطر مع المؤسسة وأن تستفيد من “المعاملة المفضلة للدائنين” الذي تتمتع به المؤسسة على مستوى الأسواق الدولية الرئيسة لدعم الهيئة, تشمل المملكة، وإندونيسيا، والسنغال – وباقي الدول الأعضاء في المؤسسة.

وأوضح الرئيس التنفيذي للمؤﺳﺴﺔ ﺍﻹﺳﻼﻣﻴﺔ ﻟﺘﺄﻣﻴﻦ ﺍﻻﺳﺘﺜﻤﺎﺭ ﻭﺍﺋﺘﻤﺎﻥ ﺍﻟﺼﺎﺩﺭﺍﺕ أسامة عبد الرحمن القيسي, أن اتفاقية التعاون تعزز من العلاقة القائمة بين المؤسسة والهيئة، باعتبار تنامي الطلب على الضمانات في أسواق منظمة التعاون الإسلامي،

حيث تشكل المخاطر الائتمانية والسياسية تحدياً أكبر، بجانب ما تتيحه هذه الشراكة بين وكالتين رائدتين في مجال ائتمان الصادرات الاضطلاع بتنفيذ مشاريع أضخم ذات أثر تنموي أكبر لخدمة مواطني الدول الأعضاء في المؤسسة بشكل أفضل.

من جانبه بين رئيس تطوير الأعمال والتسويق والاتصالات ريتشارد سايمون لويس، أن الهيئة تحرص على إقامة علاقات جديدة على مستوى قطاعات وأسواق ومناطق جديدة من شأنها أن توسع من نطاق التمويل الذي تقدمه،

متطلعا إلى العمل مع المؤسسة الإسلامية لتواصل مساعدة الشركات البريطانية على تحقيق إمكانيات التصدير لديها بشكل أكمل عن طريق مساعدتها في الحصول على فرص عالمية لتحقيق مكاسب مادية منها.

 

المصدر واس

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى