الحدث الثقافي

أزمة الصحيفة والكتاب في العالم العربي» في مؤتمر دولي بالرياض.

يتناول المؤتمر والمعرض الدولي الرابع «الإعلام والمعلومات: تحولات عالم الاتصال الرقمي»، والذي تنظمه جامعة الملك خالد ممثلة في قسم الإعلام والاتصال بكلية العلوم الإنسانية، خلال الفترة من 1- 4 شعبان 1442هـ (الموافق 14- 17 مارس 2021)، العديد من المواضيع المتعلقة بالإعلام، بمشاركة متخصّصين من السعودية ودول عربية وعالمية.

وأوضح رئيس الجامعة الدكتور فالح السلمي أن المؤتمر سيناقش قضايا استراتيجية في مجال الإعلام كالذكاء الصناعي والبيانات الضخمة وصحافة البيانات وعلاقتها بميادين الإعلام الواسعة، مبيّنًا أنه سيكون أول مؤتمر افتراضي تنظمه الجامعة بمشاركة مختصين من مختلف دول العالم، عبر منصة إلكترونية متخصصة ذات إمكانيات عالية.

من جهته، أشار رئيس اللجنة التنظيمية للمؤتمر الدكتور سعد العمري، إلى أنه تم تشكيل اللجان الخاصة التي تعمل بانتظام على جاهزية المؤتمر والمعرض المصاحب، حيث سيكون هناك معرض على هامش أعمال المؤتمر لمؤسسات وشركات سعودية ودولية في مجالات تخصّص المؤتمر في معرض افتراضي نوعي للمؤتمر.

وأبان رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر رئيس قسم الإعلام والاتصال الدكتور علي بن شويل القرني، أن المؤتمر سيحظى بحضور سعودي وعربي ودولي، وسيضم 12 جلسة علمية متخصّصة خلال أربعة أيام، يشارك فيها أكثر من 60 متحدثًا من المتخصّصين حول العالم من مؤسسات سعودية وعربية ودولية،

يتناولون الاستخدامات الإعلامية للمصادر المفتوحة في ظل التحولات الرقمية الجديدة، ودور الذكاء الاصطناعي في رسم مستقبل الصناعة الإعلامية، وأهمية البيانات الضخمة في التدفق المعلوماتي الذي تشهده الطرق السَّيَّارة في شبكة الإنترنت، وأساليب تنقيب البيانات،

والتعرّف على دور تقنيات الاتصال عن بعد في مواجهة وباء كورونا العالمي. كما يتناول المؤتمر الأطر العلمية والمهنية لصحافة البيانات لتعزيز الممارسة الإعلامية الراهنة،

وتبيان الحلول الممكنة لمواجهة أزمة الصحيفة والكتاب في العالم العربي واستعراض البدائل الموجودة للتكيّف مع الانحسار الورقي في المجتمعات الغربية،

وإبراز تأثيرات استخدام الهواتف الذكية على فلسفة الاتصال في الفضاء العام وعلى منظومة التغيير الاجتماعي والثقافي في المجتمعات المعاصرة. يذكر أن هذا المؤتمر هو المؤتمر الرابع الذي ينظمه قسم الإعلام والاتصال بكلية العلوم الإنسانية،

حيث تم سابقًا تنظيم المؤتمر الدولي الأول عن الإعلام والإشاعة، والمؤتمر الدولي الثاني عن الإعلام والإرهاب، والمؤتمر الدولي الثالث عن الإعلام والأزمات.

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى