التقنيه والتكنولوجيا

انطلاق مركبة روسية تقل رائدين روسيين ورائدة أميركية إلى محطة الفضاء.

أظهرت لقطات مباشرة بثتها وكالة الفضاء الروسية روسكوسموس، انطلاق مركبة فضائية روسية من طراز سويوز، وعلى متنها رائدة أميركية ورائدان روسيان من قاعدة بايكونور في كازاخستان، الأربعاء، ووصولها إلى مدارها بنجاح.

ورواد الفضاء الثلاثة المتجهون إلى محطة الفضاء هم: كيت روبينز من إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) وسيرغي ريغيكوف وسيرغي كود-سفيرتشكوف.

وهذه آخر رحلة روسية مقررة لنقل طاقم يكون أحد أفراده من الولايات المتحدة.

ومنذ انتهاء برنامج مكوك الفضاء عام 2011 اعتمدت ناسا على روسيا لنقل روادها إلى محطة الفضاء، وهي مختبر يدور حول الأرض على بعد حوالي 400 كيلومتر وتتواتر عليه أطقم دولية من رواد الفضاء على نحو مستمر منذ قرابة 20 عاما.

وفي 2014، أبرمت ناسا عقدا مع شركة “سبيس إكس”، التي أسسها ويرأسها الملياردير إيلون ماسك، ومع شركة بوينغ، وذلك لتصنيع كبسولات فضاء منافسة سعيا لعودة ناسا إلى الاستقلال برحلاتها.

وبفضل الصفقة التي بلغت قيمتها ثمانية مليارات دولار، أرسلت “سبيس إكس” أول رحلة مأهولة إلى محطة الفضاء الدولية في مايو لتصبح أول رحلة تنطلق من الأراضي الأميركية منذ قرابة عقد.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى