المحلية

غرفة أبها ترعى توزيع جوائز مسابقة الفنون التي أقامتها جسفت عسير بالشراكة مع مقهى الفرصة الواحدة

منصة الحدث ـ متابعات

بدعوة من الجمعية السعودية للفنون التشكيلية (جسفت) بعسير، ومقهى الفرصة الواحدة للقهوة المختصة سلم عضو مجلس إدارة غرفة أبها الأستاذ مهدي بن هادي آل هضبان الجوائز للفائزين، وشهادات الشكر للمشاركين في مسابقة الفنون التشكيلية الوطنية التي أقيمت بمناسبة اليوم الوطني للمملكة التسعين، وشارك فيها أكثر من 50 فناناً وفنانة من مختلف مناطق ومدن المملكة، وفي نهاية الاحتفال تم تكريم الغرفة التجارية، ومكعب الفن، وقدم نائب مدير جسفت عسير الفنان سلطان عسيري عمل نحتي لصاحب المقهى، ودرعاً تذكارياً، كما قدم المقهى درعاً تذكارياً لجسفت عسير.
أقيم الحفل في حديقة مقهى الفرصة الواحدة بخميس مشيط وسط حضور عدد من فناني وفنانات منطقة عسير، والمهتمين بالفنون التشكيلية، ورواد المقهى، وبدأ الحفل بكلمة لمدير جسفت عسير الدكتور علي مرزوق تحدث فيها عن المسابقة وأهدافها، وآلية التحكيم مقدماً شكره لراعي الاحتفال، وللمقهى، وللجنة التحكيم، ومباركاً للفائزين والفائزات بجوائز المسابقة، ومتمنياً حظاً أوفر لمن لم يحالفه الفوز في المسابقات القادمة.
من جانبه أكد مدير المقهى الأستاذ محمد سعيد آل خلبان مواصلة الدعم لكل ما يخدم الفنون التشكيلية بعسير من خلال الشراكة مع جسفت عسير، مقدماً شكره للجمعية، ولغرفة أبها، ومكعب الفن ولكل من أسهم في انجاح المسابقة. ثم تطرق عضو لجنة التحكيم الدكتور سيف الدين سيد إلى التنظير للأعمال الفائزة، وسبب إختيارها من قبل لجنة الحكم. وبعد توزيع الجوائز على الفائزين وشهادات التقدير على المشاركين والداعمين قدمت الطفلة تالا علي الشهراني باقة ورد بإسم المقهى لراعي الحفل الأستاذ مهدي آل هضبان الذي سطر كلمة في لوحة الشرف أبدى فيها سعادته بحضوره نيابة عن مدير غرفة أبها لتكريم الفائزين والفائزات بجوائز مسابقة الفنون التشكيلية بمناسبة اليوم الوطني للمملكة التسعين التي أقامتها جسفت عسير بالشراكة مع مقهى الفرصة الواحدة، ومؤكداً على دعم الغرفة للمشاريع الشبابية، ولكل نشاط يخدم الفنون التشكيلية في المنطقة.
وقد سجل الفائزين والفائزات بجوائز المسابقة كلمات بهذه المناسبة، بداية تذكر الفائزة بالجائزة الأولى الفنانة هدى العمر أنها عندما قررت المشاركة في المسابقة لم تنظر الى القيمة المادية المخصصة للفائزين بالجوائز الثلاثة الأول، ولا بالفوز بأحد هذه الجوائز بقدر حرصها على المشاركة في هذه المسابقة الوطنية، وحرصها أيضاً على أن يحط عملها في منطقة عسير الغالية على قلبها، مضيفة بأنها كانت سعيدة بهذا الفوز الذي هو بمثابة الحافز لتقديم المزيد من العطاء، مختتمة حديثها بتقديم الشكر والتقدير للقائمين على المسابقة لهذا التنظيم المتميز، والتواصل الراقي مع المشاركين والمشاركات، وأن هناك فوز آخر إلى جانب فوزها بالجائزة وهو الفخر بهذه الرموز من منظمين وجهات راعية من أبناء وبنات وطننا الغالي الذين قدموا جهوداً متميزة لدعم الفنون البصرية في المملكة.
وشكرت الفائزة بالجائزة الثانية (مناصفة) الدكتورة حنان الشهراني كل من كان معها في الطريق إلى هذه الجائزة، وكل من بذل الوقت والجهد، وساعد ودعم، ورتب هذا الحدث الفني المهم والجميل. مبدية سعادتها الكبيرة لنيل الجائزة الثانية لا سيما وأنها أتت في مناسبة وطنية غالية، مختتمة حديثها بقولها “ثقتي في الله كبيرة في أن هذه الجائزة سوف تمهد لنا الطريق للفوز بجوائز جديدة، وأنها ستظل تذكرني بحب الوطن، وبدعم أبناء المملكة المخلصين للفن التشكيلي والممارسين له”.
أما الفنان بكر عبد السلام الفائز بالجائزة الثانية (مناصفة) فذكر بأن كل من رسم للوطن، وعبر عن أرضه ووطنه، وولائه يعد فائزاً، وأنه يحمد الله على هذا الفوز واستحسان لجنة التحكيم لعمله الفني، مضيفاً بأنه سعيد بأن القائمين على المسابقة أشركوا الجمهور في التصويت لأفضل عمل بما يعكس إحترام ذائقتهم الفنية والجمالية، مضيفاً بأن هذه المسابقة الوطنية ستؤتي ثمارها على الساحة الفنية، وتسهم في رفع الذائقة لدى المستمتعين بالفنون البصرية.
من جانبه ذكر الفائز بالجائزة الثالثة الفنان فهد الجابري بانه تشرف بالمشاركة في هذه المسابقة لأهميتها فهي تجسيد مرور 90 عاماً على توحيد المملكة، وأن مشاركته مع نخبة من الفنانين والفنانات من مختلف مناطق المملكة في هذه المناسبة الغالية يزيده شرفاً، ويدفعه لبذل المزيد من الجهد مستقبلاً، مضيفاً بأن مثل هذه المسابقات تدعم الفنون البصرية، وتسهم في نشر ثقافة الفنون لدى المجتمع. أما الفائزة بجائزة لجنة التحكيم الفنانة أمجاد الشريم فأكدت على أن الجائزة تعني لها الشيء الكثير لا سيما وأنها مسابقة وطنية هدفت إلى اتاحة الفرصة للفنان للتعبير عن الوطن في نصوصه البصرية، مقدمة شكرها للجنة التحكيم التي منحت عملها هذه الجائزة، وللقائمين على المسابقة الذين بذلوا الكثير من الوقت والجهد في سبيل نجاح المسابقة وتميزها فلهم كل الشكر والتقدير كله.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى