نلهم بقمتنا
ألمانيا .. اتفاق على زيادة أجور العاملين في قطاع الخدمة العامة – منصة الحدث الإلكترونية
الدوليةشريط الاخبار

ألمانيا .. اتفاق على زيادة أجور العاملين في قطاع الخدمة العامة

أعلنت ألمانيا أمس، التوصل إلى اتفاق بشأن زيادة أجور العاملين في قطاع الخدمة العامة على المستوى الاتحادي والولايات في ألمانيا، وذلك بعد مفاوضات جرت بين ممثلين عن أرباب العمل ونقابات ممثلة لمصالح العاملين في هذا القطاع في مدينة بوتسدام أمس.
ووفقا لـ”الألمانية”، وبحسب ما تم الإعلان عنه، فإن من المنتظر أن تتم زيادة دخل أصحاب الأجور الأدنى 4.5 في المائة، فيما ستتم زيادة دخل أصحاب الأجور الأعلى بشكل مرحلي 3.2 في المائة.
يشار إلى أن الاتفاق يسري حتى 31 كانون الأول (ديسمبر) عام 2022، وجاء في الاتفاق أيضا أنه من المقرر رفع الأجور والرواتب في البداية 1.4 في المائة، مع حلول الأول من نيسان (أبريل) عام 2021، على ألا تقل الزيادة عن 50 يورو على أقل تقدير، ثم رفعها 1.8 في المائة بحلول الأول من نيسان (أبريل) 2022، وسيحصل المتدربون على زيادة بقيمة 25 يورو، بحسب الاتفاق.
وكان هورست زيهوفر وزير الداخلية الألماني قد أعرب عن توقعاته في وقت سابق أمس، عن التوصل لاتفاق بشأن الأجور بالنسبة لقطاع الخدمات العامة في الحكومة والولايات في الخلاف القائم بين أصحاب العمل والنقابات.
وقال زيهوفر صباح أمس، قبل بدء جولة المفاوضات إنه تم التوصل إلى اقتراح ودي بين أصحاب العمل والنقابات، لافتا إلى أن اللجان المعنية من كلا الطرفين تشاورت بهذا الشأن البارحة الأولى.
إلى ذلك، دعا رئيس اتحاد تجارة الجملة والتجارة الخارجية والخدمات في ألمانيا، إلى تشديد الإجراءات المخصصة لمكافحة وباء كورونا المستجد “كوفيد – 19”. وذلك في وقت تزداد فيه مخاوف داخل الأوساط من إغلاق واسع النطاق مجددا للحياة العامة في ظل انتشار وباء كورونا وزيادة أعداد الإصابة من جديد.
وقال أنطون بورنر لصحيفة “بيلد أم زونتاج” الألمانية الأسبوعية في عددها الصادر أمس، “يتعين علينا السيطرة على الوباء تحت أي ظرف، كي يتسنى لنا تجنب حدوث إغلاق جديد، وأكد بورنر أن تحقيق ذلك يستلزم “إيقافا أقوى للحياة العامة”.
وأوضح الاقتصادي الألماني البارز: “كلما طال الانتظار، زاد الضرر بالنسبة إلى صحة المواطنين وكذلك بالنسبة إلى الاقتصاد، من الأفضل التصرف الآن بحسم، حتى إن كان ذلك مؤلما، كي لا يدهمنا الوقت”.
وناشدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، المواطنين مجددا في إطار خطوة غير مألوفة منها المساعدة لاحتواء وباء كورونا.

المصدر:الاقتصادية

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى