المحلية

وفد من هيئة تطوير بوابة الدرعية يزور مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني

منصة الحدث ـ أحمد بن عبدالقادر

استقبل سعادة الدكتور عبدالله الفوزان ، الأمين العام لـ مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني ، وفداً من هيئة تطوير بوابة الدرعية ، يتقدمهم سمو الأميرة سارة بنت فهد ال سعود مستشار الرئيس التنفيذي ، والأستاذ طلال كنسارة رئيس الإدارة الاستراتيجية ، والأستاذ كارين إكسل، وذلك يوم الثلاثاء 17 ربيع 1442هــ الموافق 3 نوفمبر 2020م، بمقر المركز بالرياض ، وبحضور سعادة الأستاذ إبراهيم العسيري نائب الأمين العام وعدد من قيادات المركز ومنسوبيه.
وفي بداية اللقاء رحب سعادة الدكتور عبدالله الفوزان بالأميرة والوفد المرافق، مؤكداً على أهمية العمل والتعاون بين المركز وهيئة تطوير بوابة الدرعية، مشيراً إلى أن الحوار الوطني هو أحد مرتكزات رؤية المملكة 2030.
بعد ذلك، اطلع الوفد على أبرز البرامج والأعمال التي نفذها المركز، واستمعوا لعرضٍ موجز حول مسيرة المركز وأبرز أنشطته وبرامجه، ومنها المؤشرات الاجتماعية ، وبرامج أكاديمية الحوار للتدريب ، والمركز الوطني لاستطلاعات الرأي العام (رأي)، إضافة إلى البرامج واللقاءات الموجهة للشباب، فضلا عن المشاريع التي استحدثها المركز لتتواكب مع المرحلة الحالية.
وتناول اللقاء بحث سبل التعاون المشترك بين المركز والهيئة في مجال تعزيز ونشر قيم التعايش والتسامح والحوار لحضاري والثقافي.
وفي ختام اللقاء تم زيارة المعرض التفاعلي للحوار في المركز، وقد أشادت سمو الأميرة سارة بنت فهد ال سعود بالدور الذي يقوم به المركز في نشر ثقافة الحوار، مما يؤكد الاهتمام ببرامج الحوار واستثمار الأفكار الايجابية في البناء والتحديث، كما أبدوا إعجابهم بما شاهدوه خلال الزيارة، والاطلاع عن قرب على تجربة المركز المتميزة في نشر قيم التعايش والتسامح والوسطية والاعتدال

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى