الرياضةشريط الاخبار

ليفربول يلحق هزيمة مذلة باتالانتا

الحق ليفربول الانكليزي هزيمة مذلة بمضيفه اتالانتا الايطالي بفوزه عليه بخماسية نظيفة الثلاثاء بينها ثلاثية رائعة لمهاجمه البرتغالي ديوغو جوتا في الجولة الثالثة محققا فوزه الثالث تواليا في دوري ابطال اوروبا هذا الموسم.

وكان ليفربول الفائز باللقب القاري ست مرات اخرها عام 2019، فاز على اياكس امستردام الهولندي 1-صفر ثم على ميتديلاند الدنماركي بهدفين نظيفين ليحصد العلامة الكاملة حتى الان.

وفك مدرب ليفربول الالماني يورغن كلوب نحسا لازمه في جميع المباريات الخمس التي خاضها وخسرها على الاراضي الايطالية في مسابقة دوري ابطال اوروبا في مسيرته التدريبية وكانت امام نابولي 3 مرات وكل من يوفنتوس وروما مرة واحدة محققا فوزه الاول.

وحده مدرب مانشستر يونايتد السابق الشهير السير اليكس فيرغوسون خسر عددا اكبر من المباريات في ايطاليا “6 مرات”.

واشرك كلوب مهاجمه البرتغالي ديوغو جوتا على حساب البرازيلي فيرمينو البعيد عن مستواه في الاونة الاخيرة وطلب منه شغل مركز رأس حربة، فلم يخيب ظنه لانه وضع فريقه على السكة الصحية بتسجيله الهدفين الاولين قبل ان يتوج جهوده بهاتريك رائع.

وكاد ليفربول يفتتح التسجيل مبكرا بعد ان جوتا بدفاع اتالانتا وسدد كرة سيطر عليها حارس اتالانتا ماركو سبورتييلو “3”.

وانقذ الحارسي الايطالي مرماه من هدف عندما تصدى لمحاولة السنغالي ساديو ماني “13”، ثم تدخل لابعاد تسديدة كورتيس جونز “15”.

 

 

ونجح جوتا في منح التقدم لليفربول عندما توغل داخل المنطقة وعندما خرج الحارس لملاقاته غمزها من فوقه بطريقة فنية رائعة “16”.

وحاول اتالانتا الرد على الهدف لكنه محاولته كانت متواضعة على مرمى الحارس البرازيلي اليسون قبل ان يضيف جوتا هدفه الثاني بعد ان تلاعب باحد المدافعين وسدد كرة ماكرة داخل الشبا

وكاد ليفربول يحسم النتيجة عندما سدد ماني كرة لولبية طار لها سبورتييلو ببراعة “35”.

ولم ينتظر ليفربول اكثر من دقيقتين في الشوط الثاني ليجهز على منافسه بهدف ثالث حمل توقيع صلاح الذي قام هجمة مرتدة سريعة سار بالكرة نحو اربعين مترا قبل ان يتخطى مدافعا ويسدد بيسراه في الزاوية البعيدة.

والهدف هو الحادي والعشرون لصلاح في المسابقة القارية في صفوف ناديه، فعادل الرقم القياسي لقائد الفريق السابق ستيفن جيرارد.

وسرعان ما لعب صلاح دور الممر باتجاه ماني الذي سدد الكرة من فوق الحارس المتقدم الى داخل الشباك مسجلا الهدف الرابع لفريقه “49”.

وازدادت الامور سوءا لاتالانتا عندما مرر ماني كرة امامية رائعة باتجاه جوتا الذي انفرد بالحارس وسجل الهدف الخامس “55”.

وحاول اصحاب الارض تسجيل هدف شرفي وسنحت لهم فرصة عبر المهاجم الكولومبي دوفان زاباتا لكن كرته ارتطمت بالقائم وخرجت “63”، وتسديدة اخرى للاعب ذاته لكن اليسون كان لها بالمرصاد “82”.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى