الصحةشريط الاخبار

ما الذي يعكسه لون المخاط عن حالتك الصحية؟

الحدث:

مع دخول فصل الشتاء تزداد نزلات البرد والإنفلونزا، لا سيما مع استمرار تفشي فيروس كورونا، لذلك من الضروري أن تفهم ما يخبرك به جسمك عند ظهور بعض الأعراض بينها لون البلغم وما قد يشير إليه.

ويكون سعال البلغم أو العطس مع المخاط الأخضر من أعراض مقاومة الزكام. لكن على الرغم من كونها مقززة، فإن هذه المواد اللزجة تكشف عن أدلة مهمة حول الصحة.

وتقول الدكتورة سارة بروير، المديرة الطبية لشركة Healthspan، إن المخاط أو البلغم يمكن أن يقدم علامات منبهة عن مدى جودة تعامل جسمك مع عدوى البرد أو الجهاز التنفسي.

وتوضح الدكتورة بروير: “حقيقة أن لديك سيلان في الأنف أو أنك تسعل مع البلغم تظهر أن جسمك يقاوم العدوى، ونأمل أن يقضي عليها من جسمك”.

وأضافت: “يمكن أن يكشف لون البلغم عن مدى خطورة إصابتك بالعدوى، وإذا كان مشوها جدا أو ملطخا بالدماء، فمن الحكمة طلب المشورة الطبية”.

وأشارت الدكتورة بروير إلى أن المخاط يحمينا بالفعل. وأوضحت: “تقوم بذلك عن طريق الحفاظ على رئتينا، ومسالك الهواء، والممرات الأنفية رطبة، وحمل الأجسام المضادة والخلايا المناعية التي تساعد في مكافحة العدوى”.

إذن ما الذي يمكن أن تشير إليه ألوان المخاط والبلغم المختلفة؟

اللون الصافي

يعني المخاط الصافي أن أنسجة أنفك قد انتفخت، بحيث لا يمكن للمخاط الموجود في أنفك أن يتحرك عبر الممرات الأنفية بالسرعة المعتادة، وفقا للدكتورة بروير.

وأضافت: “يصبح أكثر سمكا وكثافة بسبب انخفاض مستويات الرطوبة. إذا كنت تسعل البلغم الأبيض، فقد يعني ذلك أنك مصاب بعدوى في الجهاز التنفسي العلوي، أو احتقان الجيوب الأنفية”.

اللون الأصفر

المخاط الأصفر والبلغم ذو القوام الكثيف والداكن جدا قد يعني أنك مصاب بعدوى فيروسية أو بكتيرية.

وقد يكون هذا في الجيوب الأنفية، أو في الجهاز التنفسي السفلي.

وتقول الدكتورة بروير: “اللون الأصفر الغامق، وحتى الأخضر، يحدث عندما تندفع خلايا الدم البيضاء لمكافحة العدوى”.

اللون الزهري

يمكن أن يكون البلغم الوردي علامة على وجود سائل في الرئتين (الوذمة الرئوية). وقالت الدكتورة بروير: “الأشخاص الذين يعانون من الوذمة الرئوية الحادة ينتجون بلغما ورديا مميزا للغاية”.

اللون الأحمر

يعد البلغم أو المخاط الأحمر من أهم الألوان المثيرة للقلق. وحذرت الدكتورة بروير: “إذا كنت تسعل كميات صغيرة من الدم الأحمر الفاتح. قد يكون ناتجا عن السعال، أو الإصابة بعدوى في الصدر، أو في بعض الأحيان، علامة على وجود ورم في الرئة”.

وأضافت: “إذا كان بلغمك صدئا أو ملطخا بالدماء، فيجب عليك مراجعة أخصائي الرعاية الصحية على وجه السرعة. إذا كنت تسعل كميات صغيرة من الدم الأحمر الفاتح، فمن المحتمل أن يكون من رئتيك. وقد يكون سببه السعال أو الإصابة بعدوى في الصدر. وغالبا ما يحدث لكبار السن الذين يدخنون”.

اللون البني

توضح الدكتورة بروير، بأن البلغم والمخاط البني يظهر عندما يكون الشخص مدخنا، خاصة إذا كان مدخنا شرها.

وقالت: “المخاط ذو اللون البني يمكن أن يكون ناتجا عن الدم الجاف من نزيف الأنف، أو الإصابة بنزلة برد، أو نخر الأنف. والمخاط البني يمكن أن يأتي أيضا من تلوث الهواء واستنشاق دخان الحريق”.

اللون الأسود

يمكن أن ينتج المخاط الأسود والبلغم عن استنشاق الأوساخ أو الغبار داكن اللون. ويمكن أن يتسبب التدخين أيضا في ظهور خطوط سوداء في المخاط.

وأوضحت الدكتورة بروير: “كقاعدة عامة، كلما كان البلغم أغمق، زادت احتمالية التعرض لشيء أكثر خطورة”. وفي هذه الحالة، يجب أن تكون خطوتك الأولى هي زيارة طبيبك العام.

المصدر: صوت بيروت انترناشونال

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى