التقنيه والتكنولوجياحصريات الحدث

نجاح تاريخي للتجربة الأولى في مجال نقل الركاب عبر «هايبرلوب».

نجاح تاريخي للتجربة الأولى في مجال نقل الركاب عبر «هايبرلوب»

دخلت شركة فيرجن هايبرلوب التاريخ اليوم مع نجاح أول تجربة لنقل الركاب في كبسولة «هايبرلوب». وتعتبر موانئ دبي العالمية، المزود العالمي للخدمات اللوجستية الذكية والتي تتخذ من دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة مقراً لها، من أبرز المساهمين في تحقيق هذا الإنجاز التاريخي اليوم حيث استثمرت ملايين الدولارات في جهود الأبحاث والتطوير لتقنية هايبرلوب.

وكان سلطان أحمد بن سليم، رئيس مجلس إدارة شركة ڤيرجن هايبرلوب ورئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، قد شهد اختبار نقل الركاب في لاس ڤيجاس بولاية نيڤادا الأمريكية.

وقال بهذه المناسبة: “يسعدنا أن نسهم في صنع تاريخ جديد مع أول ظهور لنمط جديد للنقل الجماعي منذ أكثر من 100 عام. استثمارنا في هذه التكنولوجيا الجديدة إنما ارتكز على ثقة تامة في قدرات فريق ڤيرجن هايبرلوب لتحويلها من فكرة مستقبلية إلى نظام آمن، وقد نجحنا بتضافر الجهود في تحقيق ذلك من خلال تجربة اليوم، لنقترب خطوة أخرى نحو عصر جديد في عالم النقل المستدام وفائق السرعة للأشخاص والبضائع”.

ويمهد هذا الانجاز التاريخي مع المراحل المتقدمة التي تمت في مركز هايبرلوب للاعتماد، الطريق أمام تبنّي أنظمة هايبرلوب حول العالم، ما يمثل خطوة جوهرية نحو تطبيق المشاريع في المنطقة لاسيما في كل من المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة.

وكان جوش جيجل، الرئيس التقني والشريك المؤسس، وسارة لوشيان، مدير تجربة الركاب، في فيرجن هايبرلوب أول من خاض هذه التجربة واستقل هذه الوسيلة الجديدة للنقل. وأجري الاختبار في موقع “ديڤلووب” للاختبارات التي أجرتها الشركة لمسافة 500 متر في لاس ڤيجاس بولاية نيڤادا، وذلك بعد أن أجرت الشركة في السابق أكثر من 400 اختبار بدون ركاب.

وتواصل شركة ڤيرجن هايبرلوب نشاطها في منطقة الخليج، حيث تقود المملكة العربية السعودية العالم من خلال دراسة وطنية هي الأولى من نوعها حول تقنية هايبرلوب لتقييم أداء هايبرلوب في نقل الركاب والبضائع وتحقيق منافع اقتصادية وخلق فرص العمل وتطوير مهارات عالية التقنية. الدراسة، بتكليف من وزير النقل السعودي المهندس صالح بن ناصر الجاسر، ما يمهد لتأسيس شبكة من مسارات هايبرلوب التي سيتم النظر بشأنها في أنحاء المملكة.

وقال هارج داليوال، العضو المنتدب لشركة ڤيرجن هايبرلوب في منطقة الشرق الأوسط والهند: «يمثل نجاح اختبار الركاب اليوم خطوة أخرى نحو إطلاق هايبرلوب على المستوى التجاري في منطقة الخليج. وبشكلٍ أساسي، يتخطى الحديث عن هايبرلوب مجال التقنية نفسها، حيث إنه متعلق بالآفاق الواعدة التي يمكن أن يُمكّنها ويدعمها. الإمكانات هائلة بالنسبة لدول مجلس التعاون الخليجي للريادة عالمياً في مجال تصنيع الهايبرلوب والاستثمارات المتعلقة بهذه التكنولوجيا وخلق فرص العمل».

يذكر أن ڤيرجن هايبرلوب أعلنت في وقت سابق عن إقامة شراكة مع جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي في أبوظبي لدعم تطوير تقنية هايبرلوب والنقل المستدام من خلال أبحاث الذكاء الاصطناعي المتقدم.

المصدر وكالات

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى