نلهم بقمتنا
وزير الشؤون الإسلامية: خطاب خادم الحرمين أمام مجلس الشورى تأكيد لمواقف المملكة تجاه مجمل القضايا الإقليمية والدولية – منصة الحدث الإلكترونية
المحليةشريط الاخبار

وزير الشؤون الإسلامية: خطاب خادم الحرمين أمام مجلس الشورى تأكيد لمواقف المملكة تجاه مجمل القضايا الإقليمية والدولية

الحدث – الرياص

قال معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ: “إن مضامــين خطاب خادم الحرمين الشريفين الملك الصالح والإمام العادل سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ــ أيده الله ــ الذي ألقاه عبر الاتصال المرئي أمس في مستهل أعمال السنة الأولى من الدورة الثامنة لمجلس الشورى، يأتي تجسيدًا للرعاية الكريمة التي يحظى بها المجلس منه ــ رعاه الله ـ”، مشيدًا بما احتواه الخطاب من شمولية لكل ما فيه صالح البلاد والعباد، سعيًا في تحقيق مصالح الوطن والرقيّ به، ومُتطلعًا لتوفير الرفاهية والحياة الرغيدة لجميع المواطنين.
وأوضح أنّ ما تضمنه الخطاب تأكيد واضح وصريح لمواقف المملكة تجاه مُجمل القضايا السياسية الإقليمية والدولية وحرصها الكبير وسعيها الدائم في سبيل تحقيق الاستقرار في جميع دول المنطقة وتجنبيها مآسي الاقتتال والإرهاب.
وأكد أن الخطاب الملكي كان واضحًا وجليًا في بيان كل ما يتعلق بشؤون المملكة داخليًا وخارجيًا، وما واجهته المملكة من مصاعب خلال جائحة كورونا، وما نفذ من إجراءات عاجلة من أجل تخفيف آثارها على الاقتصاد، والنجاح في المحافظة على الاستقرار.
وأكد معاليه أن رئاسة المملكة العربية السعودية هذا العام لمجموعة العشرين ــ في ظل الظروف الاستثنائية ــ يدل دلالة واضحة على ريادتها ومكانتها في المجتمع الدولي والدور المحوري الذي تتولاه على مستوى العالم، عادًا ذلك مفخرة لكل مواطن سعودي ومقيم على ثراها الطاهر، ولكل المسلمين في أنحاء العالم بما تحتله المملكة من مكانة عالية في قلب العالم الإسلامي .
وبين أن قيادة المملكة تولي عناية كبيرة بالحرمين الشريفين من منطلق ما شرفها الله بخدمتهما، وتبذل في سبيل ذلك الغالي والنفيس لإنجاز المشاريع الضخمة الكبرى في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة والمدينة المنورة، لتسهيل أداء الحج على المسلمين القادمين من كل فج عميق.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى