الدوليةشريط الاخبار

قفزة في إصابات الفيروس بأوروبا تضرب الأسهم بعد ارتفاع أسبوعي كبير

انخفض المؤشر القياسي للأسهم الأوروبية اليوم الجمعة، متجها صوب اختتام ثاني أسبوع متعاقب من المكاسب على انخفاض، إذ فاقمت زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا مخاوف من الضرر الذي سيلحق باقتصاد القارة في أشهر الشتاء القادمة.

وتراجع المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.3 بالمئة، بعد أن قفز في وقت سابق من الأسبوع بفضل تفاؤل إزاء العمل على لقاح لكوفيد-19. وربح المؤشر نحو 12 بالمئة في الأسبوعين الفائتين، إذ تلقى الدعم أيضا من الآمال إزاء مناخ
تجاري عالمي أكثر هدوءا في ظل الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن.

وخسر المؤشر كاك 40 الفرنسي 0.1 بالمئة إذ قال رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس إنه لن يكون هناك تخفيف فوري لإجراءات عزل عام ثانية لمكافحة انتشار كوفيد-19، مع ارتفاع أعداد الحالات المحجوزة بالمستشفيات حاليا عن ذروة الموجة الأولى.

وقاد مؤشر الطاقة الانخفاض، ليتراجع 1.4 بالمئة فيما انخفضت أسهم قطاعي البنوك والسفر ما يزيد عن 0.8 بالمئة في التعاملات المبكرة.

وانخفض سهم مجموعة الكهرباء الفرنسية إي.دي.إف 0.3 بالمئة بعد أن أعلنت الشركة انخفاض الإيرادات في الربع الثالث إذ أثرت جائحة كوفيد-19 سلبا على طلب الكهرباء وضغطت على إنتاج الطاقة النووية في فرنسا.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى