الدوليةشريط الاخبار

«رايان اير» تفتتح أولى طلبيات «بوينغ 737 ماكس» منذ وقفها

فازت شركة صناعة الطائرات الأميركية العملاقة «بوينغ»، بأول عقد لبيع عشرات الطائرات من طراز «بوينغ 737 ماكس»، منذ قرار سلطات الطيران في العالم وقف تشغيلها قبل نحو 20 شهراً.

وأشارت وكالة «بلومبرغ» إلى أن شركة الطيران منخفض التكاليف الآيرلندية، «ريان أير هولدنغز»، طلبت شراء 75 طائرة إضافية من «بوينغ 737 ماكس»، ذات الممر الواحد، مضيفة أن القيمة الرسمية للصفقة تبلغ 9.4 مليار دولار، قبل الحصول على خصم كبير كما هو معتاد.

ويذكر أن «ريان أير» لديها بالفعل طلبية من طائرات «بوينغ 737 ماكس» تضم 135 طائرة، مع حقها في شراء عدد آخر ليصل إجمالي الصفقة إلى 200 طائرة أو أكثر.

وأضافت «بلومبرغ» أن عقد صفقة كبيرة من جانب شركة طيران عالمية مثل «ريان أير سيعزز» الثقة في الطائرات طراز «بوينغ 737 ماكس» بعد انهيار الثقة فيها عقب حادثي سقوط طائرتين من هذا الطراز في أكتوبر (تشرين الأول) 2018 ومارس 2019، مما أسفر عن مقتل 364 شخصاً.

وكانت سلطات الطيران في الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي قررت، الشهر الماضي، السماح بإعادة تشغيل طائرات «بوينغ 737 ماكس» بعد علاج المخاوف المتعلقة بعوامل السلامة والأمان في هذه الطائرات.

وكانت إدارة الطيران الاتحادي الأميركية أصدرت الأربعاء أول شهادة صلاحية طيران لطائرة جديدة من هذا الطراز منذ قرار حظر تحليقه في مارس (آذار) عام 2019. ويأتي صدور شهادة صلاحية طيران لطائرة من طراز «بوينغ 737 ماكس»، بعد رفع الحظر المفروض على تشغيل هذا الطراز في منتصف نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، علماً بأن شهادة صلاحية الطيران تعني السماح للطائرة بالتحليق، وهي تختلف عن شهادة صلاحية الطراز ككل. وعادة ما تصدر إدارة الطيران الاتحادية شهادة صلاحية الطيران للطائرات الجديدة قبل تسليمها للعميل، لذلك تحتاج كل طائرة من طائرات مخزون شركة «بوينغ» من طراز «بوينغ 737 ماكس» (نحو 450 طائرة) إلى شهادات صلاحية طيران قبل تسليمها للعملاء.

وقبل عدة أيام قالت مصادر مطلعة، إن شركة الطيران الأميركية «ساوث ويست أيرلاينز» تجري محادثات متقدمة مع «بوينغ» وشركات تأجير الطائرات، لشراء ما يصل إلى 30 طائرة من طراز «بوينغ 737 ماكس» التي تراجع مشتروها الأصليون عن إتمام الصفقة بعد قرار سلطات الطيران في العالم وقف تشغيلها. وأشارت «بلومبرغ» إلى أن «ساوث ويست» متعاقدة بالفعل على شراء 249 طائرة من شركة «بوينغ». ووفقاً للتقرير، فإن أي طائرة جديدة ستحصل عليها ساوث ويست من طائرات «بوينغ 737 ماكس» ستحل محل العدد ذاته من الطائرات من الطلبية الحالية للشركة.

من ناحيتها، قال ساوث ويست: «رغم أنه ليس لدينا الآن معلومات جديدة يمكن تقديمها بشأن خطط تطوير أسطولنا، فإننا نعلن أن (ساوث ويست) تتعاون حالياً مع (بوينغ) لتجديد طلبيتنا».

وكانت «بوينغ» قد أعلنت تواصلها مع عدد آخر من شركات الطيران الأميركية، مثل «يونايتد أيرلاينز» و«ألاسكا أير غروب» و«دلتا أيرلاينز» لبيع الطائرات من طراز «بوينغ 737 ماكس» التي تراجع المشترون عن شرائها في وقت سابق.

 

 

المصدر:

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى