الدولية

إصابة رئيس البرتغال بـ«كورونا» قبل أسبوعين من الانتخابات.

إصابة رئيس البرتغال بـ«كورونا» قبل أسبوعين من الانتخابات

ثبتت إصابة الرئيس البرتغالي، مارسيلو ريبيلو دي سوزا، بفيروس كورونا، وذلك قبل أقل من أسبوعين من انتخاب رئيس جديد للبلاد.

وكان من المقرر أن يقوم السياسي البارز (72 عاماً) المنتمي لـ«الحزب الديمقراطي الاجتماعي» المحافظ، بترشيح نفسه في الانتخابات المقبلة.

وذكرت وكالة أنباء «لوسا» البرتغالية، اليوم (الثلاثاء)، أن الرئيس لا يعاني من أي أعراض، لكن الإصابة تعمل على تعطيل الحملة الانتخابية.

ومن المرجح إعادة انتخاب الرئيس في الانتخابات المقررة في 24 من يناير (كانون الثاني).

وأشارت وكالة الأنباء البرتغالية إلى أن هناك ثلاثة من إجمالي سبعة مرشحين يتنافسون على أعلى منصب في البلاد، أوقفوا حملتهم الانتخابية لأسباب تتعلق بالسلامة.

كان الرئيس البرتغالي بدأ عزلاً ذاتياً، الأسبوع الماضي، بعد مخالطته أحد أعضاء مكتبه، الذي ثبتت إصابته بفيروس كورونا بعد ذلك.

المصدر الشرق الأوسط

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى