الدوليةشريط الاخبار

الأمم المتحدة تدعو إلى الإتاحة العادلة للقاحات كوفيد-19

أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أن التضامن هو السبيل الوحيد للانتصار على فيروس كورونا، مشيراً إلى التباين الهائل بين الدول الغنية والفقيرة في الحصول على اللقاحات المضادة لكوفيد-19.
وفي رسالة مصورة وجهها لفعالية عقدتها الحكومة البريطانية حول ضمان عدم تخلف أي دولة عن ركب التصدي لجائحة كوفيد-19، شدد الأمين العام على ضرورة ضمان أن تتاح اللقاحات بوصفها منفعة عامة عالمية، وأن تكون في متناول الجميع، مشيراً إلى أن ذلك يصب في مصلحة جميع الدول، ويعد أسرع طريقة لإعادة فتح الاقتصاد العالمي وبدء التعافي المستدام.
وقال غوتيريش :” إن عام 2021 يجلب الأمل مع تطوير اللقاحات في وقت قياسي، مشيرًا إلى أن الإمدادات قليلة والتوزيع غير متكافئ، إضافةً إلى الاختلافات الهائلة في وصول اللقاحات بسرعة إلى الدول مرتفعة الدخل، فيما لا يصل أي منها إلى الدول الأكثر فقراً.
وفي رسالته قال الأمين العام: إن المُصنعين وبعض الدول يسعون إلى إبرام صفقات ثنائية بدلا من اتباع النهج التعددي حتى إن بعض الدول تشتري من اللقاحات أكثر مما تحتاج.
وشدد، في هذا السياق، على ضرورة العمل معاً وأن الحل الدولي للتصدي للجائحة موجود وحقق نتائج بالفعل، ولكنه بحاجة إلى التمويل ليتواصل عمله، ويتمثل هذا الحل الوحيد في مبادرة تـسريع إتاحة أدوات مكافحة كوفيد-19.

 

 

المصدر:واس

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى