أخبار منوعة

الظروف المناخية تخفض سعر قصر مطلي بالذهب.

الظروف المناخية تخفض سعر قصر مطلي بالذهب

قصر مطلي من الذهب من الداخل، مع طاه خاص، عرض للبيع مقابل أقل من ثلاثة ملايين دولار فقط.

بالتأكيد، يمكن القول إن السعر “قليل” للقصر المصمم وفق الهندسة المعمارية الباروكية والإمبراطورية، الكائن في منطقة إيركوتسيك الروسية، وذلك بكل معنى الكلمة.

ولكن، كما هو معروف أيضا، إذا عرف السبب بطل العجب، ذلك أن المشتري لهذا القصر الفخم سيتعين عليه أن يتحمل العيش في ظل درجات حرارة تقل عن 50 درجة مئوية تحت الصفر في فصل الشتاء.

من الخارج يبدو العقار، الواقع في منطقة بحيرة بايكال، التي تعد أعمق بحيرة في العالم، حديثا وعصريا، ولا يبدو على الإطلاق قصرا مطليا من الذهب، وكل ذلك معروض للبيع بنحو 2.88 مليون دولار، وفقا لصحيفة “ذي صن” البريطانية.

من الداخل، تم تصميم الديكورات الداخلية من الجرانيت والرخام “على طراز القصور، باستخدام عناصر من الطراز الباروكي والإمبراطوري” و”مواد فاخرة وباهظة”، حيث طلي بالذهب، ويحتوي على ثريات ضخمة وأرائك ملكية وكراس بذراعين وسجاد مزخرف فاخر.

ويتكون القصر، الذي يقع على مساحة فدانين، وتبلغ مساحته أكثر من ألفي متر مربع، من خمس غرف نوم مع غرف تبديل ملابس وحمامات خاصة، كما يحتوي على قبو ومحطة كهرباء فرعية خاصة به.

أما حدائق القصر، فهي مصممة بعناية، وتتميز بكونها “أنيقة للغاية ومجهزة جيدا”، مع مروج خضراء وبركة فيها أسماك، وشلال وثلاث شرفات، إضافة إلى ساونا بخار على الطراز الروسي للتدفئة في فصول الشتاء.

وأوضح الوكيل أن أسلوب بناء القصر “يبدو معقدا وباهظا جدا، لكنه بسيط جدا بعد الزيارة”، مضيفا أن “المنزل مريح للغاية ومريح للعيش فيه واستقبال الضيوف”.

أما مالك العقار، الذي تم تشييده قبل 11 عاما، فهو رجل الأعمال الروسي كاناجات رمضانوف، الذي ارتبط اسمه بمراكز التسوق والصيدليات وشركة الأمن في إيركوتسك

المصدر الاقتصادية

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى