الصحة

علماء يتوصلون إلى مزيج دوائي قد يقضي على #سرطان_الدماغ عند #الأطفال

علماء يتوصلون إلى مزيج دوائي قد يقضي على #سرطان_الدماغ عند #الأطفال

 

توصلت دراسة علمية أسترالية، إلى علاج جديد لمرض “الورم الدبقي الجسدي المنتشر”، أو سرطان الدماغ غير القابل للشفاء، عند الأطفال.

ويبلغ متوسط عمر التشخيص لهذا المرض، 7 سنوات، وليس له علاج فعال، ويموت جميع الأطفال المصابين به خلال عام واحد فقط من التشخيص.

ويتكون العلاج الجديد من مزيج دوائي، بين عقارين، هما ثنائي فلورو ميثيلورنيثين، وعقار “إيه إم إكس تي 1501″، ويحظى ثنائي فلورو ميثيلورنيثين باهتمام متزايد كعلاج للسرطانات التي يصعب السيطرة عليها مثل الورم الأرومي العصبي وسرطان الطفولة العدواني وسرطان القولون والمستقيم لدى البالغين.

وفي الاختبار قبل السريري على نماذج الفئران، وجد الباحثون أن تركيبة الأدوية الواعدة أدت إلى بقاء ثلثي الفئران على قيد الحياة، وأن تركيبة الأدوية أوقفت تمامًا نمو هذه الأورام شديدة العدوانية في الفئران.

ومن المقرر أن تبدأ التجارب السريرية لهذا العقار العام الحالي على الأطفال بقيادة معهد سرطان الأطفال ومركز سرطان الأطفال بمستشفى سيدني للأطفال.

المصدر أخبار 24 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى