المناسبات

هناء حسين : الرياض  :

رعت رائدة المبادرات والعمل الخيري التطوعي صاحبة السمو الملكي الأميرة خلود بن خالد بن ناصر بن عبد العزيز مبادرة “غنى الجود” التي أقيمت بدار المسنات بالرياض ، والتي تقيمها السيدة بدور الشمري مديرة مؤسسة بدور الشمري لتنظيم المؤتمرات المعارض بالتنسيق والتعاون مع مؤسسة رؤية نون لتنظيم المعارض وذلك بحضور عدد كبير من المسنات المقيمات في دار المسنات حيث نزلت عليهن تلك المبادرة كالطير من السماء واستمتعن كثيرا بالبرنامج الذي بدأ بالسلام على صاحبة السمو الملكي الأميرة خلود بنت خالد بن ناصر رائدة المبادرات والأعمال الخيرية التطوعية بالمملكة فرحبت الأستاذة بدور الشمري بسمو الأميرة أجمل ترحيب وشكرتها على حضورها الرائع واستقطاع وقتا نقيضه معا في برنامج دلع نفسك مع أم فهد، وبصحبة الأمهات المسنات في دار المسنات ولنشعر بدافع للعطاء والابداع.

هذا وقد بدأ البرنامج بتلاوة عطرة من القرآن الكريم ثم فقرة توعوية عن الاستغفار وأهميته وضرورة الاستمرار فيه. بعد ذلك قدم فريق دلع نفسك فقرة الألغاز الشعبية وحكاياتها ثم تلاها فقرة تقديم الشاي ثم فقرة ترفيهية رائعة سعد بها الجميع.

تلا ذلك فقرة المسابقات الثقافية وقد وزع فيها الهدايا على المسنات من المصممة رملة بنت سلطان القرملة. كما وزعت عدد من الهدايا على جميع الحاضرات. وشارك في هذه المبادرة عدد عشرة متطوعات وقالت الأستاذة بدور الشمري كان حضور سموها الكريم غاية في الروعة وأسعدنا جميعا. كما قالت نجلاء الحارثي قدمنا للمتطوعات شهادات شكر وتقدير من وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، كما قدمت مؤسسة أيوب لافي الحربي تمور القصيم، وقدمت السيدة ام فهد أكلات شعبية كويتية، كما قدمت الأستاذة سارة الخريجي القرصان ، وقدم فريق دلع نفسك المتطوعات والهدايا والأفكار والتنظيم . وتم شكر برنامج دلع نفسك مع أم فهد حيث أعجب بفقراته الجميع وتمت الإشارة أن فريق دلع نفسك مع أم فهد هو برنامج داعم لفريق غنى الجود ، وقدم أيضا 90 هدية متنوعة .

هذا وقد تم شكر صاحبة السمو على تشريفها هذا الحفل ورعايته واضفاء البهجة في قلوب الأمهات المسنات. وقد أهدت المسنة عهود الفيصل البوم صور من تنسيقها وتصميمها بعنوان ” ولاء للوطن وللمليك ” وقد احتوى الألبوم على صور عديدة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز والأسرة المالكة وتم قص الصور من الصحف والمجلات بطريقة رائعة ومنسقة. وشكرتها سمو الأميرة وأثنت على عملها وهوايتها الجميلة. وقالت سموها ” جميلة جدا تلك المبادرات الخيرية التي تقام من متطوعات من بنات هذا البلد الغالي انا فخورة جدا بهن وسعيدة بأفكارهن وبما قدمن الليلة من فقرات بهدف الترفيه عن امهاتنا المسنات في الدار ” فالأمهات تاج فوق رؤوسنا” وأتمنى لهن طيب الإقامة. ثم ودعت بمثل ما استقبلت به من حفاوة وتكريم. وتمنت للجميع الخير والعمل الدؤوب.
ويوم الاحد القادم بأذن تاريخ ١٢ من شهر رمضان راح يكون هناك زياره لدار المسنين مع مجموعة شباب متطوعين بقيادة الاعلامي ناصر العجمي و الاستاذ متعب الشايع و سوف يكون هناك الدكتور عبدالرحمن القاسم يحكي عن التراث و مجموعة من الشعار..

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق