الصحة

مخاطر الإفراط في تناول #الفستق

مخاطر الإفراط في تناول #الفستق

 

يحتوي الفستق على العديد من العناصر الغذائية المفيدة للجسم، إلا أن الإفراط في تناول هذا النوع من المكسرات له آثار سلبية على الصحة.

وذكر موقع “بولدسكاي” المهتم بالشؤون الصحية، أن بعض الدراسات أشارت إلى أنه على الرغم من الفوائد العديدة للفستق، فإن تناول أكثر من 30 حبة يوميًا يمكن أن يؤدي إلى بعض المشاكل الصحية.

زيادة الوزن

إذا كنت تسعى لإنقاص وزنك، فيجب أن تقلل من تناول الفستق قدر الإمكان، لأن كوبا صغيرا منه يحتوي على 700 سعرة حرارية، لذلك فالإكثار من تناوله يسبب زيادة الوزن.

الألياف الزائدة

رغم ضرورة الألياف لحركة الأمعاء فإن الإفراط في تناولها يتسبب بالقولون العصبي وتشنجات المعدة والانتفاخ، وسوء الامتصاص، لذا يُنصح بعدم تناول كميات كبيرة من الفستق دفعة واحدة.

ارتفاع ضغط الدم

الفستق المحمّص يحتوي على كميات كبيرة من الملح والصوديوم، والتي تتسبب كثرتها بأمراض القلب والأوعية الدموية، وارتفاع ضغط الدم، حيث بينت دراسة أن كل 28.3 غرام من الفستق يحتوي على 121 ميليغرامًا من الصوديوم.

حصوات الكلى

استهلاك الفستق بكميات كبيرة يمكن أن يؤدي إلى خلل في توازن البوتاسيوم بالجسم، ويساعد وجود أملاح “الأكسالات” وحمض “الميثيونين” في الفستق على تكوين أملاح الكالسيوم، وهي أحد المكونات الأساسية لحصى الكلى البلورية.

الأكريلاميد

قد تؤدي عملية تحميص الفستق لظهور مادة “الأكريلاميد”، والتي تحمّلها العديد من الدراسات والأبحاث مسؤولية المساهمة في زيادة نمو الخلايا المسببة للسرطان.

عدوى السالمونيلا

أشارت الدراسات إلى أن الفستق يمكن أن يحتوي على بكتيريا السالمونيلا، وأن تناوله دون تحميص يعد غير آمن، خاصة على الرضع وكبار السن لأن جهاز المناعة لديهم أضعف، وفي معظم الحالات، تصيب بارتفاع درجة الحرارة ومشاكل في الجهاز الهضمي.

المصدر أخبار 24

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى