الدوليةشريط الاخبار

الولايات المتحدة تدين إغلاق معبري باب السلام واليعربية دون وصول المساعدات الإنسانية الحيوية لسوريا

أعربت مندوبة الولايات المتحدة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة السفيرة ليندا غرينفيلد، عن إدانة بلادها لإغلاق معبري باب السلام واليعربية في سوريا، والحيلولة دون وصول المساعدات الإنسانية من قبل الأمم المتحدة، مما فاقم معاناة ملايين السوريين.
جاء ذلك في كلمة السفيرة غرينفيلد، أمس خلال الاجتماع العام غير الرسمي رفيع المستوى للجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن سوريا.
وأبانت أن نظام الأسد يواصل سجن عشرات الآلاف من السوريين الأبرياء، فيما يتعرض 14000 سوري منهم للتعذيب والعنف الجنسي والظروف غير الإنسانية، مؤكدةً أن نشر نظام الأسد لأسلحة كيماوية ضد المواطنين أجبر 12 مليون مواطن سوري للفرار والنزوح.
وشددت على وقوف الولايات المتحدة إلى جانب الشعب السوري في المطالبة بالمساءلة، ودعم الحل السياسي على النحو المنصوص عليه في قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

 

 

المصدر:واس

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى