الاقتصادشريط الاخبار

الذهب يواجه أسوأ فصوله منذ 2016

ارتفع الذهب في تعاملات متقلبة الأربعاء، لكن المعدن الأصفر لا يزال يتجه لتسجيل أكبر هبوط فصلي منذ ديسمبر (كانون الأول) 2016، مع صعود عائدات الخزانة الأميركية والدولار ليقوضا إغراء الذهب بصفته ملاذاً آمناً.
وزاد الذهب في السوق الفورية 0.1 في المائة إلى 1685.50 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 13:08 بتوقيت غرينيتش، بعدما سجل أقل مستوى منذ 8 مارس (آذار) الماضي، عند 1677.61 دولار في وقت سابق من الجلسة. وتراجع الذهب نحو 3 في المائة منذ بداية الشهر الماضي و11.1 في المائة خلال الربع. وارتفع الذهب في التعاملات الآجلة بالولايات المتحدة 0.1 في المائة أيضاً إلى 1686.90 دولار للأوقية.
واستقرت عائدات سندات الخزانة الأميركية لأجل 10 سنوات قرب ذروة 14 شهراً التي بلغتها في الجلسة السابقة، وتتجه للصعود للشهر الرابع على التوالي. وتزيد العائدات المرتفعة تكلفة فرصة حيازة الذهب الذي لا يدر عائداً.
وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، صعدت الفضة 0.5 في المائة إلى 24.13 دولار، في حين كسب البلاتين واحداً في المائة إلى 1166 دولاراً. وزاد البلاديوم واحداً في المائة أيضاً إلى 2616.18 دولار وفي سبيله لتسجيل أفضل أداء شهري منذ فبراير (شباط) 2020.
وفي المقابل، سجل الدولار ذروة عام جديدة مقابل الين وأعلى مستوى في أشهر عدة أمام منافسين آخرين الأربعاء؛ إذ يراهن مستثمرون على أن حزمة التحفيز المالي الضخمة وحملة التطعيم الموسعة ستساعدان الولايات المتحدة على قيادة التعافي من الجائحة عالمياً. وارتفع مؤشر الدولار إلى 93.439؛ وهو أعلى مستوى في نحو 5 أشهر. وصعد من قرب 90.0 في بداية مارس (آذار) في سبيله لتسجيل أفضل أداء شهري منذ 2016.
وسجلت العملة الأميركية ذروة جديدة لعام مقابل العملة اليابانية عند 110.97 ين وبلغت أعلى مستوى في نحو 5 أشهر مقابل العملة الأوروبية الموحدة عند 1.1705 دولار مقابل اليورو، ولكنه تخلى عن بعض هذه المكاسب في التعاملات المبكرة في لندن. كما لقيت العملة الأميركية دعماً مع صعود عائدات السندات الأميركية التي جعلت العملة أكثر جاذبية بوصفها استثماراً. وقفزت عائدات سندات الخزانة الأميركية القياسية لأجل 10 سنوات لأعلى مستوى في عام عند 1.776 في المائة الثلاثاء.
وصعد الدولار الأسترالي إلى 0.76085 دولار أميركي متماسكاً بعد نزوله إلى 0.7564 دولار الأسبوع الماضي وهو أقل مستوى هذا العام. وجرى تداول اليوان الصيني حول 6.57 مقابل الدولار في السوق الخارجية، وكان قد سجل يومي الاثنين والثلاثاء أقل مستوى منذ نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي عند 6.5838 مقابل الدولار.
وتجاوزت «بتكوين» لفترة وجيزة 59 ألف دولار، في محاولة للاقتراب من الذروة القياسية البالغة 61 ألفاً و781.83 دولار التي بلغتها في وقت سابق من الشهر الماضي.

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى