الدكتور الشريف محمد الراجحي

الدكتور محمد الراجحي يرفع التهنئة بذكرى البيعة الرابعة لولي العهد.. مسيرة حافلة بالإنجازات الوطنية .

الدكتور محمد الراجحي يرفع التهنئة بذكرى البيعة الرابعة لولي العهد.. مسيرة حافلة بالإنجازات الوطنية .

رفع الدكتور الشريف محمد الراجحي نائب الرئيس بجامعة الشعوب العربية للعلاقات الدولية، وسفير النوايا الحسنة، ورئيس اللجنة الدبلوماسية بالسعودية، والأمين العام لمجلس الأعضاء بالسعودية للمنظمة العربية الأوربية للبيئة  والعضو الفخري للاتحاد الوطني لحقوق الانسان العالمية واتحاد الشؤون الإنسانية ريجيد، وسفير الأيتام بجدة، والعضو الإستشاري لجمعية رعاية أيتام جدة، وعضو المجلس الإستشاري لجمعية الأيدي الحرفية، وعضو مجلس الإدارة بصحيفة “عين الوطن”، وعضو الشرف بصحيفة “أضواء الوطن”، وعضو الشرف لصحيفة الأنباء العربية ان نيوز، ورئيس مجلس الاعضاء الفخريين ل “الحدث” ورئيس ملتقى “أصدقاء الشريف الراجحي”

اسمى ايات التهاني والتبريكات المقرونة بالثناء
لمقام صاحب السمو الملكي الامير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حفظه الله – بمناسبة ذكرى البيعة الرابعة لسمو ولي العهد.

مؤكداً إنه لحدث مهم، أن نحتفل هذا العام بذكرى البيعة الرابعة لتولي صاحب السمو الملكي الامير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود مقاليد ولاية العهد .

الدكتور محمد الراجحي يرفع التهنئة بذكرى البيعة الرابعة لولي العهد.. مسيرة حافلة بالإنجازات الوطنية .

وأضاف تحتفي السعودية العظمى من خلال ابناء شعبها، بهذه المناسبة بقلوب محبة مطمئنة شغوفة ممتنة بالإنجازات العظيمة التي تمت خلال أربعة أعوام مضت عامرة بالعطاء الجزل في جميع مجالات الحياة كافة، لامس خلالها الجميع التطور الذي تشهده جميع القطاعات وأجهزة ومؤسسات الدولة وحظيت بها كل مناطق المملكة وكانت مليئة بشتى المشاريع العملاقة التنموية والإصلاحية والتحديثية، التي تهدف إلى الارتقاء ببلادنا الغالية إلى مصاف الدول الكبرى القوية بأبنائها واقتصادها وعلومها وتقنياتها، لتجعل من مجتمعنا مجتمعاً ذا اكتفاء ذاتي، قادراً على الاعتماد على مقدراته البشرية وثرواته المادية للوصول بها إلى التميز والرقي.

وأوضح الراجحي إن ولي العهد – حفظه الله – يسعى بكل قوة وعزم من خلال ورش العمل الكبرى المقامة على ارض الوطن، إلى توفير الخير والرفاهية للمواطن الذي يبادله الحب والولاء في صورة جسدت أسمى معاني تعاضد الرعية مع الراعي .

وأشار الدكتور الراجحي إلى أن الأعوام الأربعة الماضية كانت مباركة على البلاد والعباد، نعم فيها جميع من يعيش على ارض الوطن الغالي بالأمن والسلام ، وإنه لمن بواعث الفخر القول إن السعودية تتبوء مكان الريادة في العالمين العربي والإسلامي، ولها دور مرموق في السياسة والاقتصاد العالمي، وذلك بفضل الله سبحانه ثم بفضل القيادة المحنكة والسياسة الرشيدة التي تدار بها شؤون البلاد على يد ولاة الأمر فيها، بقيادة الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان – أيدهما الله بنصره- .

و يجدر بنا القول: أربع سنوات جميلة عامرة ابهرت الجميع فيما تم تحقيقه بها، هنيئاً للوطن والمواطن بكم حفظكم الله، إن السعودية باتت اليوم، تحتل مكان الريادة في العالمين العربي والإسلامي، ولها دور مرموق في السياسة والاقتصاد العالمي، وذلك بفضل الله سبحانه ثم بفضل القيادة المحنكة والسياسة الرشيدة التي تدار بها شؤون البلاد على يد ولاة الأمر فيها، بقيادة الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان أيدهما الله بنصره.

وختم الدكتور الشريف الراجحي نبايعكم سمو سيدي على السمع والطاعة في العسر واليسر والمنشط والمكره

أسأل الله أن يمد سمو سيدي ولي العهد بطول العمر والبطانة الصالحة، اللهم مكّن له في البلاد، وفي قلوب العباد ، وقه كيد الفجار والمنافقين وابعد عنه شرور الاشرار، اللهم مكّن له كما مكنت لمن ارتضيت من عبادك . 

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى