الرئيسية / الرياضية / “فرنسا بالواقعية يحلقون بالرباعية”

“فرنسا بالواقعية يحلقون بالرباعية”

مقال الكاتب الرياضي:وليد الأنصاري

أُسدل ستار مونديال روسيا 2018 مساء الأمس وسط أجواء رائعة ونجاح كبير للبلد المضيف في إخراج مشهد نال إستحسان الحضور الجماهيري والمتابعين من عشاق المستديرة

فقد شهدنا لحظات لا تُنسي في هذة النسخة أذهلت الجميع، ويعود ذلك للعمل الكبير  الذي قامت به منذ بداية تسلمُها ملف تنظيم المونديال 

من خدمات لوجستية وضيافة وتعامل حضاري وأمن المنتخبات المشاركة وجماهيرها إضافة ًلتصدّيها نحو 25 مليون هجوماً إلكتروني  وأعمال إجرامية وتخريبية  أخري للإضرار ببُنيتها التحتية المعلوماتية المتعلقة بكأس العالم 

كما تواجد عدد كبير من رؤساء الدول في مقصوره  ملعب لوجنيكي كمؤشر على مستوي الأمن بمدينة موسكو

لقد قدمت لنا روسيا نموذجاً يُحتذى به نالت على أثره العلامة الكاملة بكل المقاييس 

فيما قدم أبناء كوليندا كيتاروفيتش حضور مميز وترك بصمة في المونديال أجبر الجميع على رفع القبعة لهم فهم فعلو كل شي في هذة البطولة ولا يُلام المرء بعد إجتهاده، كماصنعو مجداً وسطّرو تاريخاً يُضئ الطريق للأجيال القادمة

وفي الطرف الآخر (  فرنسا ) 🇨🇵

صاحبة الكلمة الأقوي التي لا يُعلى عليها وكأن لسان حالها يقول بأن روسيا 2018 لا تليق إلا بها 

فهم أتو للمونديال بتحضيرات مواكبة لأهمية الحدث عازمين على حصد اللقب 

فعندما نتأمل مشوارهم من الأدوار الأولية وحتي تتويجهم فلا نجد سوي مقومات البطل بدءاً بالجماعية والشخصية القوية والتوازن في الأداء والحضور الذهني والإنضباط والبناء السليم والهدوء وإحترام الخصوم والجو الأسري فيما بينهم

لهذا تمكن الفرنسيون وبجدارة التغلب على المقاتلين الكروات بنتيجة قاسية تدل على أحقيتهِم معانقة الذهب

في ليلةٍ زانت بألوانها الزرقاء وأمطرت فزاد جمالُها

ولكن بالنسبة لي هذه الصورة أجمل وأروع صورة على الإطلاق عبّرت عن مسك ختام

عن الكاتبة / سارة الأنصاري

الكاتبة / سارة الأنصاري

شاهد أيضاً

سيرة الحب … بقلم : سهاد القاسم

بقلم – سهاد القاسم كلماناقشت مع قلبي سيرةحبي. لك أتعجب ! كيف له أن يسامحك …

اترك تعليق - ( الاسم و البريد ) - اختياري