الدوليةشريط الاخبار

#إيطاليا تسعى إلى استئناف النشاط الاقتصادي عبر رفع تدريجي لحظر التجول

قررت الحكومة الإيطالية رفع حظر التجوال المفروض تدريجيا، بهدف إلغائه تماما بحلول 21 حزيران (يونيو) المقبل في المناطق الأقل عرضة لخطر انتشار فيروس كورونا المستجد، إذا استمر تراجع أعداد الإصابات الجديدة.
ونقلت وكالة “بلومبيرج” للأنباء عن مصدر في مكتب ماريو دراجي رئيس الوزراء الإيطالي القول “إن الحكومة وافقت خلال اجتماع أمس، على عودة العمل داخل قاعات المطاعم بما في ذلك أثناء الليل بدءا من أول حزيران (يونيو) المقبل، مع تسريع وتيرة إعادة فتح الأنشطة الأخرى مثل مراكز اللياقة البدنية”.
كما تسمح القواعد الجديدة بحضور الجمهور للمباريات الرياضية في الملاعب المفتوحة وكذلك بالتسوق في المراكز التجارية الكبيرة في عطلات نهاية الأسبوع، وفقا لـ”رويترز”.
وتأتي القرارات الجديدة في ظل تزايد الدعوات من جانب السياسيين في إيطاليا، وبخاصة من حزب الرابطة بقيادة ماتيو سالفيني، من أجل تسريع وتيرة إعادة فتح الاقتصاد.
ويسعى ماريو دراجي رئيس الوزراء الإيطالي إلى إنعاش الاقتصاد الإيطالي من خلال خطة تستند إلى تمويلات من الاتحاد الأوروبي بقيمة 200 مليار يورو “241 مليار دولار”، حيث سيتم تخصيص الجزء الأكبر من هذه التمويلات لمشاريع الاقتصاد الرقمي والتحول نحو التكنولوجيا صديقة البيئة.
وبحسب مسودة الخطة التي اطلعت عليها وكالة “بلومبيرج” للأنباء يتوقع دراجي أن تسهم المنح والقروض التي يقدمها الاتحاد الأوروبي لإيطاليا في إطار جهود مواجهة تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد إلى نمو الاقتصاد الإيطالي بمعدل 3.6 في المائة، من إجمالي الناتج المحلي على الأقل وزيادة معدل التوظيف بمقدار ثلاث نقاط مئوية حتى عام 2026.
وبحسب الخطة المنتظر الانتهاء من وضع صورتها النهائية خلال الأسبوع المقبل وتقع في 320 صفحة، فإن الحكومة الإيطالية ستسهم في تمويلها بمبلغ 30 مليار يورو ليصل إجمالي تمويلاتها إلى نحو 221.5 مليار يورو. في الوقت نفسه سيتم تخصيص 38 في المائة من أموال الخطة لمشاريع التكنولوجيا الخضراء و25 في المائة للمشاريع الرقمية، استجابة لمطالب الاتحاد الأوروبي.
وأظهرت بيانات لجامعة جونز هوبكنز الأمريكية ووكالة “بلومبيرج” للأنباء أمس، أنه تم إعطاء 27.8 مليون جرعة من لقاحات كورونا في إيطاليا حتى الآن.
ويقدر متوسط معدل التطعيم في إيطاليا بـ485 ألفا و19 جرعة في اليوم الواحد، وبهذا المعدل، يتوقع أن تستغرق إيطاليا أربعة أشهر لتطعيم 75 في المائة من سكانها بلقاح من جرعتين.
وبدأت إيطاليا حملة التطعيم ضد فيروس كورونا قبل نحو 20 أسبوعا. ووصل إجمالي عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المستجد في إيطاليا إلى 4.16 مليون إصابة، والوفيات إلى 124 ألفا و296 حالة. وأعلنت إيطاليا تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا في البلاد قبل عام و15 أسبوعا. يشار إلى أن الجرعات وأعداد السكان الذين يتم تطعيمهم هي تقديرات، تعتمد على نوع اللقاح الذي تعطيه الدولة، أي إذا ما كان من جرعة واحدة أو جرعتين.

 

المصدر:الاقتصادية

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى