الرئيسية / المقالات / درهم وقاية خير من قنطار علاج” بقلم الكاتبة /سـهام الخليفة•

درهم وقاية خير من قنطار علاج” بقلم الكاتبة /سـهام الخليفة•

بقلم .سـهام الخليفة
حينما نقرأ هذه العبارة ،قد يتبادر للأذهان المعني الحرفي الضيُق لها ، وإنها تتعلق بالصحة والسلامة الجسدية فقط، وإن كان فيها الكثير من
الصواب ، إلا أن لها معنى أشمل وأعمق وأدُق من مجرد المكسب المادي؛ وهو أنّ من يبذل القليل من الحذر سيربح الكثير من المكاسب وترسو مراكبه على مرافئ الآمان .
إنها حقيقة جلية إنّ المرء حين يتجاهل قوانين الحياة ويتجاوز الحدود العقلائية في التعامل  ويتهاون في مبادئ وقيم الإنسانية ككل ، يُصاب بالخيبات والاخفاقات المتتابعة ، وتتساقط توقعاته في انحدارات اللامبالاة.
وما نقصده هنا أن المرء حين يفتقد الحكمة وينجرف بطيش نحو مغريات الحياة سواءً المادية والمعنوية سيكون الخاسر الأكبر نفسيًا وجسديًا.
إن اندفاع المرء نحو الشهوات والغرائز المختلفة دون تنظيم واعٍ منه، ودون تخطيط دقيق ،سيؤدي لأسوأ العواقب والغرق في مغبة التهور والطيش والانجراف ، ولا يقتصر هنا الكلام عن المحرمات بل حتى وفي الغرائز المباحة . فالإفراط والمبالغة الغير مسؤولة بكل أمر هو استنزاف حقيقي للإنسان، وسيورثه السقوط في المزالق والمهالك ، وربما لن يجدي معه إصلاح أو علاج مهما حاول بكل ما أوتي من حيلة .
فمثلًا
ممن تسيطر عليه أهواء الطعام والشراب ، أو حتى طريقة تسيير أمور تحصيل العلم والسعي بالعمل لا بد من التروي والتفكر في طرق جنيها وقطاف ثمارها بما لا يرهقه ويفسد عليه حصيلتها.
لذا فالمرء مُطالب بالحيطة والانتباه لكل خطوة يقوم بها ولا يقع فريسة للأطماع الدنيوية ، فيُقيّم حيثياتها ويضعها في ميزان التفكير السليم ، فإنه من الفطنة والذكاء أن يُقْدم عليها متى ما كانت في صالحه ، وصالح من حوله على أقل تقدير .
إن العواقب لابد أن تكون محسوبة قبل الإقدام .
فالبعض قد يتهور ولا يزن الأمور بنصاب الحكمة من باب الحماس مثلًا ،فتختلط عليه النتائج وتعُمّها الضبابية فتسوء أكثر ،ويكون كمن وقع ضحية لدوامة الأهواء والرغبات التي تجذبه للقاع المظلم  بعد أن تتقاذفه بضراوة ، وتحطم مراكبه، أو يكون كمن التف عليه حبل وأي حركة ظنًا منه أن فيها الخلاص، يحكم عليه طوق الهلاك ويفنى باستهتاره .
ومحملًا :
الحياة لا ترحم المستهترين ولا تساند المغرورين ،وكل إمرئ يتحمّل عاقبة سلوكه ؛ فمن احتاط نجا ومن لم يحذر هلك .
‏@whitesoul_1
عضو في #رابطة_انجاز
‏@enjaz_g

عن الكاتبة / سارة الأنصاري

الكاتبة / سارة الأنصاري

شاهد أيضاً

كن لي … بقلم الكاتبة:عبير محمد

بقلم: عبير محمد كُن لِي وطَنًا إذَا مَا بَارَتِ الأصقَاعُ مِن حَولِي.. كُن لِي مَعبرًا …

اترك تعليق - ( الاسم و البريد ) - اختياري