نبضة قلم

(مفهوم التطور الخاطئ)بقلم الكاتبة :نوف العولقي

بقلم : نوف العولقي
———————
لايمكننا تجاهل تلك الجهود المبذولة من الدولة في توفير وسائل الترفيه للأفراد حتى تكون مواكبة للتطور وتغيرات العصر ولكي تنشط السياحة المحلية وتزداد عائداتها الاقتصادية، أقامت الفعاليات والمهرجانات حتى يجد المواطن الترفيه داخل بلده دون الحاجة للسفر والإنفاق عليها خارج البلاد
وللأسف جدًا بعض الأشخاص يقابلون هذا التطور بطريقة غير لائقة وسلوكيات شاذة ومرفوضة اجتماعيًا عندما تزاحم الفتاة الشباب في تلك الأماكن وتضع أطنان من مساحيق التجميل؛ لتبدو كالمهرج وبصورة لافتة حيث تثير الشفقة وتصبح مصدرلسخرية الآخرين، ولاتكتفي بذلك بل تقوم بكل جرءة وصورة فاضحة بالتجرد من حياءها وتحتضن إحدى المشاهير المعروفين بدافع الإعجاب، وهذا ماحصل بالفعل  في إحدى المهرجانات الغنائية من إحدى الفتيات اللاتي اندفعن بطريقة هوجاء وصبيانية حتى أنّ الكثير ممن شاهد هذه التصرفات على الواقع أو على شاشات التلفاز ظنّ أن هذا التطور والتغير يعني الانفلات الأخلاقي وفك للقيودالاجتماعية.
عزيزتي الأنثى يمكننا ممارسة هذاالتطور وحضورهذه الفعاليات بطريقة حضارية وراقية جدًا حتى ننقل الصورة الإيجابية لبلادنا، وبشكل خاص للمرأة في مجتمعنا.
فتحية مزهرة مفعمة بالاحترام والإجلال لكل أنثى تعشق الحياة وتمارس تفاصيلها بقدر كبير من الوعي والأدب والرقي ..
@nanaa_moon
عضورابطة إنجاز@enjaz_g
#رابطة_إنجاز
مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق