الرئيسية / المقالات / ” أنا خائف من المستقبل” الكاتبة / فاطمة مسودي

” أنا خائف من المستقبل” الكاتبة / فاطمة مسودي

الكاتبة / فاطمة مسودي

————————-

كثيرا ما نسمع من بعضنا كلمة

” أنا خائف ”

أو أشعر بالخوف من المستقبل أنا قلقاترقب خائف من وقوع أي بلاء

وتمضي سنوات عمره يوجس  في نفسهالخوف من الحاضر والمستقبل .

أولا:

علينا التوكل على الله فالتوكل على الله ركن من أركان  الإيمان  هو الركن السادس من أركان الإيمان الستة

ثانيا:

الخوف فطرة  في كل كائن حي بشر أوحيوان

فطرة خلقها واودعها الله في قلب كل مخلوق حي فلولا هذا الخوف لتطغو  وتجبرو  وعصو  الناس خالقهم  ولكن شعور الخوف من الله كان سبباً في لين قلوبهم  والانقياد لطاعته خوفاً وطمعاً في رحمته ومغفرته

لذلك الشعور بالخوف أمر  طبيعي وقدفطرنا على ذلك

وقد  ورد ذكر الخوف في القرآن الكريم 21 مره في مواضع عدة مختلفه .

آيات ورد فيها ذكر

“الخوف”

وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ ﴿١٥٥ البقرة﴾

وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ ﴿٨٣ النساء﴾

فَإِذَا ذَهَبَ الْخَوْفُ سَلَقُوكُمْ بِأَلْسِنَةٍ حِدَادٍ﴿١٩ الأحزاب﴾

فَإِذَا جَاءَ الْخَوْفُ رَأَيْتَهُمْ يَنْظُرُونَ إِلَيْكَ﴿١٩ الأحزاب﴾

فَمَنْ تَبِعَ هُدَايَ فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ ﴿٣٨ البقرة﴾

فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ ﴿٦٢ البقرة﴾

بَلَىٰ مَنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لِلَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَلَهُ أَجْرُهُ عِنْدَ رَبِّهِ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْيَحْزَنُونَ ﴿١١٢ البقرة﴾

أُولَٰئِكَ مَا كَانَ لَهُمْ أَنْ يَدْخُلُوهَا إِلَّا خَائِفِينَ﴿١١٤ البقرة﴾

فَمَنْ خَافَ مِنْ مُوصٍ جَنَفًا أَوْ إِثْمًا فَأَصْلَحَبَيْنَهُمْ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ ﴿١٨٢ البقرة﴾

فَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا يُقِيمَا حُدُودَ اللَّهِ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِمَا فِيمَا افْتَدَتْ بِهِ ﴿٢٢٩ البقرة﴾

وَلَا يَحِلُّ لَكُمْ أَنْ تَأْخُذُوا مِمَّا آتَيْتُمُوهُ نَّشَيْئًا إِلَّا أَنْ يَخَافَا أَلَّا يُقِيمَا حُدُودَ اللَّهِ﴿٢٢٩ البقرة﴾

فَإِنْ خِفْتُمْ فَرِجَالًا أَوْ رُكْبَانًا ﴿٢٣٩ البقرة﴾

زلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ ﴿٢٦٢ البقرة﴾

فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ ﴿٢٧٤ البقرة﴾

لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ ﴿٢٧٧ البقرة﴾

وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِمْ مِنْخَلْفِهِمْ أَلَّا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ﴿١٧٠ آل عمران﴾

فَلَا تَخَافُوهُمْ وَخَافُونِ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ﴿١٧٥ آل عمران﴾

إِنَّمَا ذَٰلِكُمُ الشَّيْطَانُ يُخَوِّفُ أَوْلِيَاءَهُ فَلَاتَخَافُوهُمْ وَخَافُونِ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ ﴿١٧٥آل عمران﴾

إِنَّمَا ذَٰلِكُمُ الشَّيْطَانُ يُخَوِّفُ أَوْلِيَاءَهُ فَلَاتَخَافُوهُمْ ﴿١٧٥ آل عمران﴾

فَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا تَعْدِلُوا فَوَاحِدَةً أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ ﴿٣ النساء﴾

وَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا تُقْسِطُوا فِي الْيَتَامَىٰ فَانْكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاءِ مَثْنَىٰ وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ ﴿٣ النساء﴾

وَلْيَخْشَ الَّذِينَ لَوْ تَرَكُوا مِنْ خَلْفِهِمْ ذُرِّيَّةًضِعَافًا خَافُوا عَلَيْهِمْ فَلْيَتَّقُوا اللَّهَ ﴿٩النساء﴾

وَاللَّاتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ ﴿٣٤ النساء﴾

وَإِنْ خِفْتُمْ شِقَاقَ بَيْنِهِمَا فَابْعَثُوا حَكَمًامِنْ أَهْلِهِ وَحَكَمًا مِنْ أَهْلِهَا ﴿٣٥ النساء﴾

فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَنْ تَقْصُرُوا مِنَ الصَّلَاةِ إِنْ خِفْتُمْ أَنْ يَفْتِنَكُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا﴿١٠١ النساء.

صدق الله العظيم.

لذلك لايوجد إنسان لايخاف ويقلق

ولكن الإنسان حين يؤمن أن لاراد لقضاءالله  خاف أم لم يخف لطمأنت نفسه.

قال :تعالى

الّذِينَ آمَنُواْ وَتَطْمَئِنّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللّهِ أَلاَبِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنّ الْقُلُوبُ{[الرعد :28]

} وقل رَبّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي * وَيَسّرْ لِيَ أَمْرِي * وَاحْلُلْ عُقْدَةً مّن لّسَانِي* يَفْقَهُواْقَوْلِي{[طه:24–28]

}إِنّ الّذِينَ قَالُواْ رَبّنَا اللّهُ ثُمّ اسْتَقَامُواْتَتَنَزّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلاَئِكَةُ أَلاّ تَخَافُواْ وَلاَتَحْزَنُواْ وَأَبْشِرُواْ بِالْجَنّةِ الّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ{ [فصلت:30]

}وَقَالُواْ الْحَمْدُ للّهِ الّذِيَ أَذْهَبَ عَنّا الْحَزَنَ إِنّ رَبّنَا لَغَفُورٌ شَكُورٌ{ [فاطر:34]

فنحن بشر معرضون للخوف  للابتلاءوللمرض شئنا أم أبينا

قال تعالى

وَلَنَبْلُوَنَّكُم

بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ ۗ وَبَشِّرِالصَّابِرِينَ (155) الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ(156) أُولَٰئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ ۖ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ (157)

لذلك الخوف من طبيعة النفس البشريةولا أحد بناجنٍ منه

خوف على النفس على الوالدين  على الزوج  الأبناء الأصدقاء الاخوه الاحبة  المال

الوظيفه  السكن

نخاف من الفواجع

ولكن  الله جعل لنا بشرى يسكن بهاخوفنا وتطمئن بها قلوبنا

الصدقة والدعاء  في رد البلاء والابتلاءالذي نخاف وقوعه

قال تعالى

في فضل الصدقة

(9) وَأَنْفِقُوا مِنْ مَا رَزَقْنَاكُمْ مِنْ قَبْلِ أَنْيَأْتِيَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ فَيَقُولَ رَبِّ لَوْلَاأَخَّرْتَنِي إِلَى أَجَلٍ قَرِيبٍ فَأَصَّدَّقَ وَأَكُنْ مِنَ الصَّالِحِينَ  (10)

فأنظروا  إخوتي أخواتي  للميت عندموته

أي أمنية يتمنى من كل ما في هذه الدنياأن  يمنح فرصة في الحياة ليحققها

لم يتمنى الصحة ولا طولة العمر ولاالمال ولا الزوج  ولا الابناء

بل لفعل عمل واحد فقط ليتصدق

فالصدقة فضلها عظيم

قال تعالى

وأنفقوا في سبيل الله ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة )). 195سورة البقرة.

وقال تعالى (الذين ينفقون أموالهم بالليل والنهار سراً وعلانية فلهم أجرهم عند ربهم ولا خوف عليهم ولاهم يحزنون)). 274 سورة البقرة.

وقال تعالى عن فضل الدعاء

وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ ۚ إِنَّالَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ (60)

وفي فضل الصدقة والدعاء في السنةالنبوية

قال :

صلى الله عليه وسلم

في فضل الصدقة

والصدقة تطفئ الخطيئة كما يطفئ الماء النار}.(صحيح سنن الترمذي).

وقال:

صلى الله عليه وسلم في فضل (الدعاء لا يزال القضاء والدعاء يعتلجان ومعنى يتعالجان اي يتصارعان)

فالخوف لا مفر منه ولكن جعل الله لنامنه الأمن في الدعاء والصدقة والأذكار فهي كالدروع تقينا البلاء وإن حل فيكون أخف علينا

فالحمد لله الذي خلقنا و لم يتركناسدى.

لذلك عالجوا الخوف بقراءة القرآن والصلاة والصدقة والدعاء

والتحصن بأذكار الصباح والمساء

واستودعوا الله دينكم واماناتكم وخواتيم أعمالكم

ومارزقكم به من نعم لا تعد ولا تحصى

فذكر الله سكينة والتقرب إليه أمان

فهذا هو ما يذهب الخوف وينشرالسكينة في النفس.

قال :تعالى

الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللَّهِ ۗأَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ

والحمد لله حمدا تدوم به النعم وصل اللهم وسلم على سيدنا ونبينا محمد .

‏@enjaz_g

@my_pen__

#رابطة_إنجاز

78 total views, 3 views today

عن الكاتبة / سارة الأنصاري

الكاتبة / سارة الأنصاري

شاهد أيضاً

إليك يا موطني بقلم /أماني عطرجي

  بقلم /أماني عطرجي إليكَ يا منبع الأمان والطمأنينة، لكل فرد ها نحن نرفع راية …

اترك تعليق - ( الاسم و البريد ) - اختياري