الاقتصادشريط الاخبار

“#رينو” تضاعف تقديراتها بشأن الخسارة في إنتاجها بسبب أزمة نقص أشباه الموصلات

“#رينو” تضاعف تقديراتها بشأن الخسارة في إنتاجها بسبب أزمة نقص أشباه الموصلات

الحدث – باريس

ضاعفت شركة رينو الفرنسية للسيارات من تقديراتها بشأن الخسارة المتوقعة في حجم إنتاجها من السيارات في ظل أزمة نقص أشباه الموصلات على مستوى العالم، وذكرت أن مشكلة سلاسل التوريد وارتفاع أسعار الخامات يمكن أن تعرقل بشكل أكبر تعافي الأرباح خلال العام الجاري.
وأفادت وكالة بلومبرج للأنباء أن رينو تتوقع أن تؤدي أزمة نقص أشباه الموصلات التي تدخل في صناعة السيارات إلى خسارة في الانتاج بواقع 200 ألف سيارة هذا العام.
وكانت رينوحققت صافي أرباح بقيمة 368 مليون يورو (437 مليون دولار) خلال النصف الأول من العام الجاري، مقابل خسائر بقيمة 7.4 مليار يورو خلال نفس الفترة العام الماضي.
ونقلت بلومبرج عن لوكا دي ميو، الرئيس التنفيذي للشركة، قوله في بيان إن هذه النتائج هي ثمار استراتيجية رينو “التي تركز على الربحية”، مضيفا أنها “لا تمثل سوى الخطوة الأولى في تعافي الشركة الذي سوف يتسارع في الوقت الذي يجري فيه الاستعداد لطرح سيارات جديدة”.
وباعت رينو 1.42 مليون سيارة على مستوى العالم خلال النصف الأول من العام الجاري بزيادة نسبتها 19 بالمئة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى