الرياضةشريط الاخبار

#مجلس_إدارة_الاتحاد_السعودي للكانو والكاياك يعقد اجتماعه التأسيسي الأول

#مجلس_إدارة_الاتحاد_السعودي للكانو والكاياك يعقد اجتماعه التأسيسي الأول

عقد مجلس إدارة الاتحاد السعودي للكانو والكاياك اجتماعه التأسيسي الأول برئاسة عبدالعزيز السويكت.
وفِي بداية الاجتماع رحب رئيس الاتحاد بأعضاء المجلس، كما رفع باسمه ونيابة عن الأعضاء كافة ومجتمع رياضة الكانو والكاياك الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة ورئيس مجلس ادارة اللجنة الأولمبية السعودية و لصاحب السمو الأمير فهد بن جلوي نائب رئيس اللجنة الأولمبية السعودية، على دعمهم واهتمامهم اللامحدود بهذه الرياضة حتى إشهار وإعلان هذا الاتحاد.
بعد ذلك أعلن رئيس الاتحاد تعيين ممدوح البراق مديراً تنفيذياً للاتحاد، ثم ناقش أعضاء المجلس الخطة الإستراتيجية للاتحاد بما يتماشى مع إستراتيجية وزارة الرياضة واللجنة الأولمبية السعودية ويضمن تحقيق الأهداف التي يضعها الاتحادـ واعتماد تشكيل لجان الاتحاد على النحو التالي:
اللجنة القانونية برئاسة خليل النمري، لجنة التسويق برئاسة ريم صديق، لجنة المسؤولية الاجتماعية برئاسة الدكتورة مريم بن لادن، لجنة السياحة برئاسة سارة الحسيني، لجنة الفعاليات برئاسة سارة الموسى، اللجنة الفنية والمسابقات برئاسة معن بالغنيم، لجنة العلاقات الحكومية برئاسة محمد العبدالكريم.
من جانبه أكد السويكت أن الاتحاد يتطلع إلى تطوير ودعم هذه الرياضة والاهتمام بشريحة الهواة فيها لاسيما أن لديها مئات الممارسين في المملكة حيث سيحرص الاتحاد على تعزيز فرص الاستثمار ودعم السياحة والهواة والتركيز على إيجاد ممارسين محترفين واستهداف المشاركات الخارجية واستضافة البطولات الدولية، موضحا ن من أهداف الاتحاد تنشيط هذه الرياضة وتطويرها على الصعيدين المحلي والدولي وعلى الجانب السياحي والاقتصادي وإيجاد فرص استثمارية وتعزيزها من خلال رياضة الكانو والكاياك.
يذكر أن رياضة الكانو والكاياك بدأت في منتصف القرن التاسع عشر في عام ( 1866) عند إنشاء النادي الملكي البريطاني للكانو وتأسس الاتحاد الدولي للعبة عام 1924م ومقره زيورخ، وتعد من الألعاب الأولمبية المصنفة و تندرج تحتها العديد من الألعاب مثل السباقات القصيرة و المتوسطة و التجديف في المياه المعاكسة والقوية مثل الأودية الجارية والأنهار، كذلك رياضة البولو المائية والتجديف بالوقوف، وتحظى بأهمية بالغة على الصعيد السياحي، كما تعد من أهم الرياضات المائية التي تُزَاوَل في الشواطئ و المنتجعات، والمياة المفتوحة، والبحيرات، والأودية والأنهار.

 

المصدر:واس

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى