التقنيه والتكنولوجيا

تزويد فرص التقنيات الناشئة بين «التحول الرقمي» و«كاوست»

تزويد فرص التقنيات الناشئة بين «التحول الرقمي» و«كاوست»
تزويد فرص التقنيات الناشئة بين «التحول الرقمي» و«كاوست»

وقعت «وحدة التحول الرقمي» مع جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية «كاوسـت» مذكرة تفاهم، تهدف إلى تبادل المعرفة والخبرات، وتطوير مشاريع استكشافية تخدم التحول الرقمي، وتزيد من فرص تمكين التقنيات الناشئة مثل: «تقنيات الجيل الخامس، الطائرات بدون طيار، المركبات الذاتية القيادة، المدن الذكية، الروبوتات، وغيرها».

ووقع الاتفاقية في مقر «كاوست» في»ثول» المهندس محمد الخليل، مدير إدارة التمكين الرقمي نيابةً عن الرئيس التنفيذي لوحدة التحول الرقمي، ووقعها من كاوست جيسون رووس نائب الرئيس لشؤون تقنية المعلومات في الجامعة.

وستقوم وحدة التحول الرقمي بتطوير دراسات بحثية لدعم صـناعة القرار في مجال التحول الرقمي، وتحقيق مستهدفات الاقتصاد الرقمي، وتمكين التقنيات الناشئة في قطاع التعليم الرقمي وغيره، والتعاون في ذلك مع جـامعـة «كـاوسـت» التي تعتبر من أهم المسـاهمين في التنمية الاقتصـادية، بالأخص من حيث إسهامها في مجالات تحويل اقتصـاد المملكة إلى اقتصـاد قائم على المعرفة، ووضع نموذج ناجح وفعال لنقل التقنية من مرحلة البحث العلمي إلى مرحلة تقديم منتجات، وشـركات جديدة قائمة على المعرفة، ومن حيث تأسيسها لشـراكات مستمرة مع الصناعة المحلية وقطاع الأعمال لتحفيز النمو ورفع مستوى التنـافسية في التقنيـة والإبداع.

من جهته أوضح «جيسون رووس» أن «كاوست» تمتلك أسلوبا فريدا في التفكير الإبداعي والابتكار من خلال تمكين شركائها من استكشاف التقنيات الناشئة والمشاريع التجريبية في مختبراتها، كما أن الجامعة ترحب أيضًا بالشركاء الذين يرغبون في الابتكار ويدعمون التطوير المشترك للأفكار والمشاريع التجريبية التي تقود الابتكار في المملكة ويمكن تطبيقها لاحقًا في مشاريع ضخمة أخرى.

تزويد فرص التقنيات الناشئة بين «التحول الرقمي» و«كاوست»

وأكد المهندس محمد الخليل، أن هـذه المذكرة تأتي في إطار توجه وحدة التحول الرقمي إلى توسيع قاعدة الشراكات وتبادل الخبرات، ونسعى أن تؤدي هذه الشراكة بين وحدة التحول الرقمي وجامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية «كاوسـت» إلى إعداد وتطوير العديد من المشاريع والدراسات الاستكشافية لأبرز القطاعات الهامة في المملكة.

مزيد من الاخبار

رابط المصدر

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى