الوظائف

وظائف بجامعة الملك خالد

بنظام العقود

تعلن جامعة الملك خالد عن توفر عدد من الوظائف الأكاديمية على رتبة (أستاذ مساعد) (بنظام العقود) للعام الجامعي 1443 هــ وسيكون التقديم لهذه الوظائف ابتداء من تاريخ 1443/1/21 هـ إلى 1443/1/25 هـ

لمعرفة الوظائف والمقرات (اضغط هنا)

وفق الشروط (اضغط هنا)

كما تعلن جامعة الملك خالد عن توفر عدد من الوظائف الأكاديمية على رتبة (معيد) (بنظام العقود) للعام الجامعي 1443 هــ وسيكون التقديم لهذه الوظائف ابتداء من تاريخ 1443/1/21 هـ إلى 1443/1/25 هـ

لمعرفة الوظائف والمقرات (اضغط هنا)

وفق الشروط (اضغط هنا)

 

إن تاريخ منطقة تبوك يعود إلى ماقبل الميلاد بـ 500 سنة وكانت تعرف باسم (طابو) يوم كانت هي ومدينة العلا عاصمة للعيانيين ويعتقد أن منطقة تبوك (أرض مدين)، (دادان) التي ورد ذكرها في الكتب السماوية. وليس أدل على الحقب والأحداث التاريخية التي مرت بها الدول التي قامت فيها من غنى المنطقة بالآثار التاريخية التي يعود بعضها على ماقبل ظهور الإسلام وبعضها إلى ما بعده، وقد كانت ممرًا للقوافل التجارية العابرة من الجنوب إلى الشمال. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “يوشك يا معاذ إن طالت بك حياة أن ترى ما ها هنا قد ملأ جناناً (صحيح مسلم)”

هناك أكثر من رأي في سبب تسمية تبوك بهذا الاسم، ولكن من الثابت أنها كانت معروفة من قبل بعثة الرسول حيث قال لأصحابه وهم في طريقهم إلى غزوها بقيادته: (ستأتون غدًا إن شاء الله عين تبوك وإنكم لن تأتوها حتى يضحي النهار فمن جاءها منكم فلا يمس ماءها شيئًا حتى آت)، ويقال أن أصل التسمية هو كلمة (Tabu) أو (Taboo) وهي كلمة لاتينية تعني المكان المنعزل نظرًا لأن تبوك كانت منعزلة عن شبه الجزيرة العربية شمالًا وعن بلاد الشام جنوبًا، وقد إشتهرت في المصادر بغزوة تبوك وبعينها التي فجرها الرسول عندما عسكر بها، ومسجدها الذي ينسب إلى الرسول الكريم ويسمى مسجد التوبة، وهو من المساجد التي بناها عمر بن عبد العزيز في العصر الأموي بالحجارة المنقوشة، وفي العهد الإسلامي بدأ يظهر ذكر تبوك ضمن الحديث عن غزوة تبوك أو غزوة العسرة التي قادها المصطفى لمحاربة الرومان.

بعد هذه الغزوة أصبحت تبوك من أهم مناطق الدولة الإسلامية وبقيت ثغرًا مهمًا للجزيرة من جهة بلاد الشام

 

مزيد من الاخبار

رابط المصدر

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى