أخبار منوعة

الهذلي: الملك عبدالعزيز رسخ قاعـدة الوحدة الوطنية

الهذلي: الملك عبدالعزيز رسخ قاعـدة الوحدة الوطنية

رفع هاني بن على العميريّ الهذلي نائب رئيس اللجنة الوطنية للحج والعمرة أصالة عن نفسه ونيابة عن رئيس وأعضاء اللجنة الوطنية للحج والعمرة، التهاني والتبريكات إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -حفظهما الله- وإلى كافة الأسرة المالكة والشعب السعودي النبيل، بمناسبة اليوم الوطني داعيًا الله أن يديم على وطننا الغالي نعمة الأمن والأمان والاستقرار ويبقى شامخاً بالعز والكرامة محفوظاً من كيد الكائدين وحسد الحاسدين.. وقال العميري بفضل الله تعالى ثم بعزيمة الرجال المؤمنون استطاع الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود -طيب الله ثراه- ومن معه من الأبطال أن يرسخوا قاعدة الوطن الواحد المترامي الأطراف والمواطن الواحد ويرسوا قواعـد البناء في مختلف المجالات ليأتي من بعده أبناؤه البررة، مكملين مسيرة التحديث والتطوير، ولا شك أن كل مواطن ومواطنة على أرض المملكة وفي بقاع المعمورة يستذكر الجهود الكبيرة والمختلفة التي قام بها ملوك المملكة حتى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- في كافة المجالات المختلفة من الإسكان والاستثمار والتوسع في التعليم والتعليم الجامعي والصحة وغيرها من المجالات المختلفة، فعلى سبيل المثال فإن المملكة كانت تضم عددًا بسيطًا من الجامعات لا تعد على أصابع اليد فأصبح الآن في المملكة ما يزيد على 30 جامعة حكومية وخاصة وإلحاق ما يزيد على 100 ألف طالب وطالبة في مختلف التخصصات إلى الجامعات العالمية.

الهذلي: الملك عبدالعزيز رسخ قاعـدة الوحدة الوطنية

2500 خدمة

وقال العميري: في عهد خادم الحرمين الشريفين شهدت الخدمات الحكومية الإلكترونية في السعودية تطورًا كبيراً؛ وذلك من منظور تعزيز رؤية المملكة 2030، والتي تقضي بتحويل كافة خدمات ومعاملات المملكة إلى النّظام الرقميّ، الذي يوّفر الكثير من الوقت والجهد.

كما تُوفر المملكة العربية السّعودية لمواطنيها والمقيمين على أراضيها العديد من الخدمات الإلكترونية الحكوميّة، حيث يتم تقديم وطرح هذه الخدمات عبر بوابة الحكومة الإلكترونيّة، التي تحتوي على الكثير من هذه الخدمات، والتي تتجاوز 2500 خدمة إلكترونيّة، ويتم الحصول عليها إلكترونيًا بكلّ سهولة ويسر، وهذا ما يوفر الكثير من الوقت والجهد، ويُساعد على تسهيل كافة الإجراءات لتسيير أمور العديد من المعاملات الحكوميّة. المنصة الوطنية الموحدة، هي البوابة الوطنية للمملكة العربية السعودية للخدمات والمعلومات الحكومية، وهي المدخل وحلقة الوصل إلى الخدمات الإلكترونية الحكومية للمواطنين والمقيمين والشركات والزوّار. وتقدم مجموعة من الخدمات المتنوعة للمواطنين والمقيمين، ومنها الملف الوطني الموحد، والذي يتيح للمستخدم أن يتعرف على: المعلومات الشخصية، الخدمات المخصصة، سجل العناوين، السجل التعليمي، السجل الوظيفي، الأعمال والتجارة، القروض والمديونات، والسجل الاجتماعي، بينما يقوم «النفاذ الوطني الموحد» (SSO): بإصدار وإدارة هويات المواطنين والمقيمين الرقمية باستخدام معرفات إلكترونية، تعتبر «هوية رقمية»، وترتبط بشخص الفرد، وتمثل هويته في التعاملات الإلكترونية، لاستخدامها كأداة تّعرف وتَحَقُق عن بُعد تسمح بالوصول إلى مواقع التعاملات الإلكترونية التابعة للجهات الحكومية والخاصة للاستفادة من الخدمات وإنجاز المعاملات من خلال المواقع والبوابات الإلكترونية التابعة للجهة مُقدمة الخدمة عن بُعد، وبدون الحضور الشخصي لمقر تلك الجهات، يعتبر «النفاذ الوطني الموحد» حلًا شاملًا لإدارة وحوكمة الهوية الرقمية لتقديم خدمة النفاذ الإلكتروني الموحد على المستوى الوطني.

الهذلي: الملك عبدالعزيز رسخ قاعـدة الوحدة الوطنية

مسيرة البناء

واعتبر العميري اليوم الوطني ذكرى لنتأمل كيف كانت بلادنا وإلى أين تحولت بفضل الله تعالى ثم بدعم قيادتنا وحرصها على المواطنين ويتحتم علينا أن نكون السواعـد الصادقة الأمينة لإكمال مسيرة البناء والتطوير في كافة المجالات بكل عزيمة وإخلاص أولاً ثم باجتهادنا وتفانينا دون هذه الأرض، كونه حقًا واجبًا لوطن يعطي الكثير لمواطنيه، وعلينا أن نعمل على رد الجميل بكل ما يساهم في تطويره.

الغالي والنفيس

وأكد رئيس مجلس الإدارة بمجموعة السفير لخدمات المعتمرين هاني بن علي العميري الهذلي، أن اليوم الوطني مناسبة عزيزة على قلب كل مواطن ومواطنة في الوطن المعطاء يفخر بأنه يعيش في ظل قيادة تحرص على مواطنيها وتذلل أمامهم كافة العقبات، فالإنجازات التي تقدمها المملكة لمواطنيها لاتجدها في دول العالم حتى وإن ادعت ذلك، ولعلنا نستذكر فقط كيف استطاعت القيادة أن تفتدي سلامة وصحة المواطنين والمقيمين في المملكة والمواطنين والمواطنات في الخارج من المبتعثين وغيرهم خلال جائحة كورونا، وكيف استطاعت أن تقدم الغالي والنفيس من أجل عودتهم ولم الشمل بأسرهم وحمايتهم من الجائحة، وبقائهم في منازلهم يتسلمون مستحقاتهم الشهرية من الرواتب وتقديم المساعدات لمن يعانون من نقص في الخدمات، وتساءل العميري: هل شاهدناها في الدول التي تسمي نفسها بالدول العظمى مثل تلك الخدمات، واستشهد بالخدمات الكبيرة التي قدمتها المملكة في حج العامين الماضيين رغم الجائحة، إلا أنها تحدت كل العقبات ونجح الحج بفضل الله تعالى ثم بجهود قيادتنا الرشيدة.


رابط المصدر

مزيد من الاخبار

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى